نسألكم الدعاء بالشفـــــاء العاجــــل لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لتدهور حالتها الصحية ... نسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيها ... اللهم آمـــين
اعلانات


الملتقى الشرعي العام ما لا يندرج تحت الأقسام الشرعية الأخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-31-2009, 08:07 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




I15 من يعزيني في مصابي..؟؟

 

عذرا..
فقد صرخ الآلم في الوريد
وتفجرت الدموع في العيون
واحترق الدم في الشرايين
واحتجت من يعزيني في مصابي الاليم
ليس لي الا الله حسيب
لكن العزاء من حق المسلم علي المسلم
فمن يعزيني في مصابي الآليم؟؟
اليكم هذا المقال
وستعرفون حجم ألمي
وحسبنا الله ونعم الوكيل

معركة التصدى للزى الخبيث!


كتب اسلام كمال
تعيش " أسرة روزاليوسف " أياما لا توصف مع تصاعد حدة المواجهة الثقافية والدينية والاجتماعية والأهلية ضد " النقاب " ، ذلك أن جهودنا أثمرت وحملاتنا نجحت وضغطنا أدى إلى نتيجة .. وأخيرا صار المجتمع فى حالة مواجهة مع أخطر مظاهر التطرف الشكلية .. النقاب . لكنها ليست النهاية، بل هى مجرد بداية ولن نسمح بأن تكون " هوجة .. وتعدى " ، فلن نسمح لأحد أن ينسى أو تلهينا قضايا أخرى، فهذه الظاهرة لمن لا يدرك أبعادها ليست أقل من انتشار " الحشيش " الآن بين فئات المجتمع الدنيا والعليا، وصعود الإرهاب برأسه ما بين الحين والآخر، ومعاناتنا من الفساد والأمراض الاجتماعية الخطيرة فى مجتمعنا !.. كل هذا لن يلهينا، ولن ترجعنا تطاولات الجهلاء بأننا " ضد الدين " فراجعوا دينكم .. سنة وقرآنا حتى تعرفوا، لا ترددوا مثل الببغاوات ما تسمعونه من ملتحٍ سافر أو مرتدى جلبابا أبيض يطلق على نفسه " داعية ".. وبالطبع هذا " بلاء ".. وأخطر بلاء، لكننا له بالمرصاد !

معركة " روزاليوسف " ضد " النقاب " بدأت منذ أن كان حالة فردية حتى تحول لظاهرة، ومن الضرورى أن نشكر كل الذين ساروا وراءنا فى مواجهتنا ضد التطرف وفتحوا ملف النقاب لأول مرة فى مجلاتهم وبعضهم بعد سنوات من تصدينا إليه، فى المستشفيات حيث الممرضات اللاتى رفضن كل المحاولات والعقوبات لإرجاعهن عن النقاب، وكأنهم يطالبونها بأن تعرى نفسها، لا أن تنقذ المرضى من بلائها، وفى المدارس حيث كانت المدرسات المنقبات تضرب بكل القرارات عرض الحائط بارتداء النقاب فى الفصول أمام الأطفال، وحتى البراءة التى قتلت بالنقاب فى مدارس ابتدائية، كنا لها بالمرصاد، لكن التسامح غير المنطقى وقلق بعض المسئولين من المواجهة والاتهام بأنهم ضد الدين أبى بهم أن يتحركوا واستسلموا للخطر حتى زاد وتضاعف فجأة بشكل مرضى، حتى أصبح بمثابة ورم سرطانى فى جبين المجتمع فى حاجة ملحة لاستئصاله بسرعة قبل فوات الأوان !

وفى سياق معركتنا الجديدة القديمة ضد التطرف واجهنا المستعمرات السلفية التى حولت قلب القاهرة لطالبان أخرى، ومنها الشارع الأشهر " العزيز بالله " الذى تعرض فيه زميلنا " محمود سماحة " لتطاولات بالأيدى كسرت فيها إحدى أسنانه خلال اشتباكه مع متطرفى الشارع الأسود بالزيتون، وكشفنا مستعمرات أخرى خفية فى المحلة والإسكندرية وبلبيس والشين، وطيلة الحملة التى دامت خلال العامين الماضيين بلا توقف، ووصل الأمر بحملاتنا المستمرة دون توقف أن تراجعت بعض المنقبات عن ارتدائه وخلعنه، ومنهن " هناء حمزة " الممرضة فى قسم الأطفال بمستشفى الزقازيق العام التى قالت لزميلتنا " هدى المصرى " إنها نادمة على تمريض الأطفال وهى ترتدى النقاب، وواجهت نفسها قبلنا واعترفت بأنها ارتدته لأسباب اجتماعية لا دينية، وعندما اكتشفت تأثيره السلبى خلعته على الفور، والأخطر أننا رصدنا تحول النقاب من زى إسلامى لدى بعض الفتيات إلى موضة لدى الأخريات، ناهيك عن المقلدات !

وبنفس الوتيرة استمر تصدينا للنقاب، وكان المهم أن نكشف أسرار انتشاره والبحث عن أوكاره وأكثرها شهرة شارع التطرف السلفى العزيز بالله الموجود فى كنف مجتمع مسيحى مقابل ليس أقل تطرفا، وبالفعل كنا أول من تمكن من اختراق هذا الوكر بالتخفى وراء النقاب، حيث ارتدته زميلتنا أسماء نصار وتقربت من نسائه لبعض الوقت واللاتى استشطن غيظا بعد أن تكشف مخططهن فى " روزاليوسف " ، وكاد يقع زميلنا المصور فادى عزت فى براثن مريدى هذا الشارع من المتطرفين خلال التقاطه بعض الصور لولا يقظته وتفويت الفرصة عليهم !

ونحن الآن نجنى ثمار أسابيع وأسابيع من المواجهات المستمرة دون هوادة رغم التبلد الذى أخر رد الفعل، حيث صرخنا فى وقت صمت فيه الجميع، ولن نسمح بهذه الخطوات أن تتوقف وننسى مع مرور الوقت .. فلن تكون كما قلنا موجة .. وتعدى !.. وسنكون بالمرصاد للعاجزين عن المواجهة كما نحن نتصدى للمتطرفين، فالعجزة هم منقبون بشكل معنوى لا معادى فى حاجة لوقفة !.. ومن الواضح أن الأمر لن يعود كما كان، ويجب أن نقدر موقف وزير التعليم العالى د . هانى هلال ورؤساء الجامعات الذين بادروا بالقوة الدافعة التى أعطت الحياة لمعركتنا ضد النقاب من جديد، بعد أن حاصرنا العجزة، الذين اكتفوا بالبيانات والكلام الذى لا يتجاوز الغرف، وهؤلاء المزايدون الجهلة الذين لا يفرقون بين ما هو مسند وما هو غير مسند، وما هو مفروض وما هو ضار .. الذين يزيدون الطين بلة بتداخلاتهم عن جهل !

وفى سبق صحفى لم نكن نتمناه، كشفنا فضيحة طبية وحضارية بعد أن عتمت الملائكة على أنفسهن بالأوشحة السوداء، فى المستشفيات الحكومية دون أى مواجهة، وضرب النقاب سمومه فى أقسام التمريض بالعديد من المستشفيات بعلم الوزير اللاتى حاصرنه فى كل زياراته، دون تعليق حاسم منه، معتمدا على كلام من بعيد لبعيد من حين لآخر دون أى أثر،ورغبة حقيقية فى المواجهة، تحت شعار الزى الذى لا ينتقد بحجة التكلفة فى مقابل أن الممرضة لا تتقاضى أجرا كافيا، فهل أنفق على راتبها أم زيها لتخلع النقاب، وأصبحت هذه هى الحجة واستمر انتشار النقاب !

الغريب أن المسئولين فى المستشفيات والمدارس وكل مكان استهدفوا النقاب ودعاته، وظلوا يرددون مزاعم حول أن النقاب نسبته قليلة إذا ما قورنت بالحجاب، ويكتفون بذلك، وبالتالى كان منطقيا أن ينتشر ويصبح موضة بل جماعيا، حتى إن رئيس قسم العظام بمستشفى الزقازيق اكتشف أن طاقم التمريض بالكامل يرتدى النقاب .. وعندما بحث عن المشرفة ليسألها عن السبب وجدها منقبة أيضا !.. وهذه نتيجة طبيعية للسكوت، والأخطر الآن هو التسامح مع من لا يستحقون، خاصة أن الوقت لم يعد فى صالحنا، ويجب أن تستمر وتيرة المواجهة المتصاعدة لصالحنا ولا نتراجع، كما عاد ودعا بعض المسئولين والمشايخ بعد أن ارتعشوا من الحملات المتطرفة المضادة !

والمطلوب ضمن حملات المواجهة أن نفضح هؤلاء المرتعشين الذين كانوا سببا فى انتشار النقاب، خاصة أنه فى ظل وجود هؤلاء فى مراكز قيادية لن يكون لأى تعديل تشريعى ننادى به لمنع النقاب أثر، فليس المهم القانون بل التطبيق، وطالما كان هناك مثل هؤلاء لن يتراجع النقاب، بل ستنتشر البيشة على عيون المنقبات، بعد تزايدها خلال الفترة الأخيرة، فماذا ننتظر ونحن نرى الشوارع مليئة بهذه الخيام السوداء المتحركة؟ !

الأكثر إثارة فى أجواء التطرف المتعفن أن الملتحين يفضلون التعامل مع المنقبات عن غيرهن من النساء، وكأنهم يرونها طالبان وإيران .. ولن تكون، وهذه الأجواء السوداء المبشرة تجعلنا نتساءل هل ينجح القانون فى مواجهة هذه الحالة المتردية التى وصل لها مجتمعنا؟ أم أن وزيرة السكان والأسرة مشيرة خطاب كانت صادقة عندما دعت إلى الحوار بالإقناع فى مواجهة النقاب لا القانون !.. ومعها كانت الوسيلة حتى يتخلص مجتمعنا الذى لا يستحق هذا البلاء من النقاب؟ !

أتصور أننا لا يزال أمامنا الكثير، خاصة أن القضية لها أبعاد كثيرة أشد تعقيدا فيها المتاجرة واللعب على وتر الدين، الذى يخدع المصريين خاصة فى ظل انتشار الأمية، رغم أنها أصبحت موضة إعلان أسماء المحافظات الخالية من الأمية بعد بضعة أعوام !!.. وفى المقابل لا يستبشر البعض من الانطلاقة الأزهرية فى الحملة المواجهة للنقاب خاصة أن وزارة الصحة تستغيث بهم منذ عام وأكثر لمساعدتها دينيا فى مكافحتها للممرضات والطبيبات المنقبات دون فائدة !! ، لكن بالتأكيد إماطة النقاب عن المجتمع أكثر من كونها صدقة، هى إنقاذ لأمة من براثن التطرف الغبى، الذى وصل به التشدد إلى أن حرموا بيع " المفك الصليبة " لأنه حرام .. تصوروا، بينما تنتشر داعيات السلفية التى تحقر السيدة لدرجة أنها تدعوها لأن تزوج زوجها لأخرى لتمتعه ،وكان مستفزا أن يصل التطرف لدور الإبداع حيث التقت " دايانا الضبع " طالبات منقبات فى " الفنون الجميلة " لا يرسمن إلا المحجبات !

وفى محاولة منا للتواصل مع المنقبات وإرجاعهن عما هن فيه، حاورت زميلتنا " ولاء حسين " المنقبات لنعرف لماذا ذهبن لهذا الطريق واكتشفن أن ٠٩ ٪ منهن لم يرتدينه لأسباب دينية، فالفلاحة قالت أنه جزء من الصورة العامة الجديدة، وبنت الحى الشعبى قالت إنه وسيلة للهروب من رقابة الأسرة، وبنت الحى الراقى قالت أنها ارتدته بعد أن فقدت عزيزا لها في حادثة أو سمعت درسا فى بيت إحدى صديقاتها !.. وكان طبيعيا وسط كل ذلك أن نصل إلى أن وجدنا مذيعة منقبة تطل علينا من إحدى الفضائيات ووصل الأمر إلى أنها تنزل البحر بالنقاب، وبناتها منقبات رغم أنهن لا يتجاوزن الـ ٢١ عاما من أعمارهن حاورتها زميلتنا " شاهيناز عزام"وكنا سببا فى إنهاء عقدها مع القناة !

فإلى ماذا نصل بعد ذلك فى ظل عدم اتساع المواجهة حتى الآن؟ !

انتهي

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-31-2009, 01:16 PM
رحمتك يارب رحمتك يارب غير متواجد حالياً
(رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّرًا فَتَقَبَّلْ مِنِّي إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ)
 




افتراضي

الله المستعان
جُزيتي خيراًأمي
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 10-31-2009, 01:40 PM
د. حازم د. حازم غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

لا استغرب ان تخرج هذه الكلمات من هذا المستنقع العفن والذي افتخر كهنته بالافطار جهرا فى رمضان
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-31-2009, 02:34 PM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نداء الجنة السلفية مشاهدة المشاركة
الله المستعان
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نداء الجنة السلفية مشاهدة المشاركة
جُزيتي خيراًأمي

وجزيتي خيراكثيييييرا
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-31-2009, 02:36 PM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. حازم مشاهدة المشاركة
لا استغرب ان تخرج هذه الكلمات من هذا المستنقع العفن والذي افتخر كهنته بالافطار جهرا فى رمضان


جزاك الله خيرا..
اللهم عليك بهم فانهم لايعجزونك
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10-31-2009, 03:22 PM
نصرة مسلمة نصرة مسلمة غير متواجد حالياً
" مزجت مرارة العذاب بحلاوة الإيمان فطغت حلاوة الإيمان "
 




افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .

معلِّمتي هناك من يقول انَّ موضوع النقاب و المنتقبات أخذ اهتماماً أكثر مماَّ يستحق في حين الأمة العربية و الإسلامية تنزف من جراء المخططات الصهيونية اليهودية خاصة و أنه من فترة إلى اخرى يخرج من الازهر الفتاوي مثل ما حدث في وقت مضى و حتى هناك من يرسل أشياء غير صحيحة عن إساءة معاملة بعض المنتقبات في المعاهد ......منذ قليل قرأت موضوع عن عميدة كلية أو دكتورة .....؟؟؟؟
التوقيع

ياليتني سحابة تمر فوق بيتك أمطرك بالورود والرياحين
ياليتني كنت يمامة تحلق حولك ولاتتركك أبدا

هجرة







رد مع اقتباس
  #7  
قديم 10-31-2009, 07:25 PM
رحمتك يارب رحمتك يارب غير متواجد حالياً
(رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّرًا فَتَقَبَّلْ مِنِّي إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ)
 




افتراضي

منذ قليل قرأت موضوع عن عميدة كلية أو دكتورة .....؟؟؟؟

هذا الموضوع طلع خطا اختي وعليكِ بزيارة هذا الموضوع بارك الله فيكِ
http://hor3en.com/vb/showthread.php?t=51552
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 10-31-2009, 07:29 PM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصرة مسلمة مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .


معلِّمتي هناك من يقول انَّ موضوع النقاب و المنتقبات أخذ اهتماماً أكثر مماَّ يستحق في حين الأمة العربية و الإسلامية تنزف من جراء المخططات الصهيونية اليهودية خاصة و أنه من فترة إلى اخرى يخرج من الازهر الفتاوي مثل ما حدث في وقت مضى و حتى هناك من يرسل أشياء غير صحيحة عن إساءة معاملة بعض المنتقبات في المعاهد ......منذ قليل قرأت موضوع عن عميدة كلية أو دكتورة .....؟؟؟؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لا ياحبيبتي
انها ليست مجرد فتوي
انه اتجاه
اتجاه لابادة الدين
فكما ان المخططات الصهيونية تسعي لابادة المسلمين
فكذلك يفعلون هنا
هم يضربون في كل اتجاه
ليمزقوا الكيان الاسلامي
الذي هو جسد واحد
ان اشتكي منه عضو تداعي له باقي الاعضاء بالسهر والحمي
فان نجحوا قاتلهم الله وخابوا
سيسهل عليهم الدخول في بيوتنا وليس بلادنا فقط
ان الاسلام بالنسبة لهم كالكعكة يريدون تقطيعها ليسهل اكلها
اللهم انصر الاسلام والمسلمين
ودمر اعداء الدين
امين ..امين.. امين
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 10-31-2009, 07:31 PM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نداء الجنة السلفية مشاهدة المشاركة
منذ قليل قرأت موضوع عن عميدة كلية أو دكتورة .....؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نداء الجنة السلفية مشاهدة المشاركة

هذا الموضوع طلع خطا

وما اكثر الصحيح الذي يكفي
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 10-31-2009, 07:34 PM
نصرة مسلمة نصرة مسلمة غير متواجد حالياً
" مزجت مرارة العذاب بحلاوة الإيمان فطغت حلاوة الإيمان "
 




افتراضي

اللَّهم آمين

جزاكِ الله خيرا معلِّمتي على التوضيح و أختي نداء لقد قرأت الموضوعين و لذلك ذكرتُ الأمر بارك الله فيكِ .
التوقيع

ياليتني سحابة تمر فوق بيتك أمطرك بالورود والرياحين
ياليتني كنت يمامة تحلق حولك ولاتتركك أبدا

هجرة







رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مصابي..؟؟, من, يعزيني, في


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 04:55 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.