Untitled-2
 

اعلانات
 

روضــةُ فـقـــهُ النِّـسـاءِ يوضع فيه كل ما يهم المرأة من فقه الصلاة والطهارة والزواج بمراحله...إلى غير ذلك

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-04-2008, 12:12 PM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




Islam المرأة الحامل والصيام

 


فتاوي تختص بها المرأة الحامل
انقلها لكم
للفائدة
السؤال: إمرأة جاءها دم أثناء الحمل قبل نفاسها بخمسة أيام فيشهر رمضان هل يكون دم حيض أو نفاس وماذا يجب عليها ؟
الجواب:إذا كان الأمر كما ذكر من رؤيتها الدم وهي حاملقبل الولادة بخمسة أيام فإن لم تر علامة على قُرب الوضع كالمخاض وهو الطلق فليس بدمحيض ولا نفاس بل دم فساد على الصحيح،وعلى ذلك لا تتركالعبادات بل تصوم وتُصلي،وإن كان مع هذا الدم أمارة منأمارات قرب وضع الحمل من الطلق ونحوه فهو دم نفاس تدع من أجله الصلاة والصوم،ثم إذا طهرت منه بعد الولادة قضت الصوم دون الصلاة .
[
اللجنة الدائمة للإفتاء ]
السؤال: ما حُكم خروج الصفار أثناء النفاس وطوالالأربعين يوماً هل أصلي وأصوم ؟
الجواب:ما يخرج منالمرأة بعد الولادة حُكمه كدم النفاس سواء كان دماً عادياً أو صفرة أو كدرة لأنه فيوقت العادة حتى تتم الأربعين . فما بعدها إن كان دماً عادياً ولم يتخلله انقطاع فهودم نفاس وإلا فهو دم استحاضة أو نحوه .
[
الشيخ ابن باز ]
السؤال: إمرأة وضعت في رمضان ولم تقض بعد رمضان لخوفها علىرضيعها ثم حملت وأنجبت في رمضان القادم،هل يجوز لها أنتوزع نقوداً بدل الصوم ؟
الجواب:الواجب على هذه المرأة أنتصوم بدل الأيام التي أفطرتها ولو بعد رمضان الثاني؛لأنهاإنما تركت القضاء بين الأول والثاني لعذر ولا أدري هل يشق عليها أن تقضي في زمنالشتاء يوماً بعد يوم وإن كانت ترضع فإن الله يقويها على أن تقضي رمضان الثاني،فإن لم يحصل لها فلا حرج عليها أن تؤخره إلى رمضان الثاني .
[
الشيخ ابن عثيمين ]

السؤال: ماذا على الحامل أو المرضع إذا أفطرتا في رمضان ؟ وماذايكفي إطعامه من الأرز ؟
الجواب:لا يحل للحامل أو المرضع أنتفطر في نهار رمضان إلا لعذر،فإن أفطرتا لعذر وجب عليهماقضاء الصوم؛لقوله تعالى في المريض : (( وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْأَيَّامٍ أُخَرَ )) . [ البقرة : 184 ] وهما بمعنىالمريض،وإن كان عذرهما الخوف على المولود فعليهما معالقضاء إطعام مسكين لكل يوم من البر أو الأرز أو التمر أو غيرها من قوتالآدميين.
وقال بعضالعلماء: ليس عليهما سوى القضاء على كل حال؛لأنه ليس في إيجاب الإطعام دليل من الكتاب والسنة والأصل براءةالذمة حتى يقوم الدليل على شغلها،وهذا مذهب أبي حنيفة وهوقوي .
[
الشيخ ابن عثيمين ]
السؤال: إذا طهرت النفساء قبل الأربعين هل تصوم وتُصلي أم لا؟وإذا جاءها الحيض بعد ذلك هل تفطر؟ وإذا طهرت مرة ثانية هل تصوم وتُصلي أم لا؟
الجواب:إذا طهرت النفساء قبل تمام الأربعين وجب عليهاالغُسل والصلاة وصوم رمضان وحلت لزوجها،فإن عاد عليهاالدم في الأربعين وجب عليها ترك الصلاة والصوم وحرمت على زوجها في أصح قولي العلماءوصارت في حكم النُفساء حتى تطهر أو تكمل الأربعين،فإذاطهرت قبل الأربعين أو على رأس الأربعين اغتسلت وصلت وصامت وحلت لزوجها،وإن استمر معها الدم بعد الأربعين فهو دم فساد لا تدع من أجلهالصلاة ولا الصوم بل تُصلي وتصوم في رمضان وتحل لزوجها كالمستحاضة،وعليها أن تستنجي وتتحفظ بما يُخفف عنها الدم من القطن أو نحوهوتتوضأ لوقت كل صلاة؛لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمرالمستحاضة بذلك إلا إذا جاءتها الدورة الشهرية أعني الحيض فإنها تترك الصلاة .
[
الشيخ ابن باز ]
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-04-2008, 03:40 PM
أم عبد الرحمن السلفية أم عبد الرحمن السلفية غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي


جزاكِ الله خيراً وبارك الله فيكِ ونفع الله بكِ
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-05-2008, 07:10 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

امين000امين000امين
وجزاك خيرا اكثر منه
اختي الكريمة الفاضلة
شكر الله لك

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-05-2008, 07:26 AM
أم عمر أم عمر غير متواجد حالياً
اللهم نسألك الجنة بغير حساب وأن ترحم أبى وتعلى قدره فى الجنة وترزقنا الثبات حتى الممات
 




افتراضي

جزاكِ الله خيراً ونفع بكِ

التوقيع

غراس الجنة:
سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-05-2008, 09:00 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

امين00امين00امين
وجزاك خيرا اكثر منه
ونفع بك
وشكر لك
اختي الغالية
ام عمر

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-05-2008, 10:58 AM
أمّ يُوسُف أمّ يُوسُف غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

نفَعَ الله بالأخت الفاضلة
جَزَاكُم الله خَير الجَزَاء
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-06-2008, 05:00 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

وجزاك خيرا اكثر منه
اختي الكريمة
ام يوسف
اشكرك جدا

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09-06-2008, 05:27 AM
أبو الفداء الأندلسي أبو الفداء الأندلسي غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي



عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ
{ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ }
قَالَكَانَتْ رُخْصَةً لِلشَّيْخِ الْكَبِيرِ وَالْمَرْأَةِ الْكَبِيرَةِ وَهُمَا يُطِيقَانِ الصِّيَامَ أَنْ يُفْطِرَا وَيُطْعِمَا مَكَانَ كُلِّ يَوْمٍ مِسْكِينًا وَالْحُبْلَى وَالْمُرْضِعُ إِذَا خَافَتَا


قال إسحاق
والذي أذهب إليه في الحامل والمرضع أن يفطرا ويطعما ولا قضاء عليهما اتباعا لابن عباس وبن عمر

قلت وقول الصحابي في مثل هذا حجة كما نص على ذلك علماء الأصول.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-06-2008, 09:47 AM
أم عبد الرحمن السلفية أم عبد الرحمن السلفية غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي




السؤال: هل على الحامل والمرضع إذا أفطرتا في رمضان القضاء أم الفدية ؟


الجواب:الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على من أرسله الله رحمةً للعالمين، وعلى آله وصحبه وإخوانه إلى يوم الدين، أما بعد:

فلا قضاءَ على الحامل والمرضع إذا لم تُطِيقَا الصومَ، أو خافتَا على أنفسهما أو ولديهما وإنما يشرع في حقِّهما الفدية بإطعام مكان كلّ يوم مسكينًا إذا أفطرتا لقوله صلى الله عليه وآله وسلم: «إِنَّ اللهَ وَضَعَ عَنِ المُسَافِرِ شَطْرَ الصَّلاَةِ، وَالصَّوْمَ عَنِ المُسَافِرِ وَعَنِ المُرْضِعِ وَالحُبْلَى»(?) فثبت القضاء على المسافر في قوله تعالى: ?وَمَن كَانَ مِنكُم مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ? [البقرة: 185]، وثبت الطعام للشيخ الكبير والعجوز، والحبلى والمرضع لقوله تعالى: ?وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةُ طَعَامِ مِسْكِينٍ? [البقرة: 184]، والحكم على الحامل والمرضع بالإفطار مع لزوم الفدية وانتفاء القضاء هو أرجح المذاهب، وبه قال ابن عباس وابن عمر رضي الله عنهم وغيرهما، فقد صحّ عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: «إذا خافت الحاملُ على نفسها والمرضعُ على ولدِها في رمضان قال: يفطران، ويطعمان مكان كلّ يوم مسكينًا ولا يقضيان»(?)، وعنه أيضًا: «أنه رأى أمّ ولد له حاملاً أو مرضعًا فقال: أنت بِمَنْـزلة من لا يطيق، عليك أن تطعمي مكان كلّ يوم مسكينًا، ولا قضاء عليك»(?)، وروى الدارقطني عن ابن عمر رضي الله عنهما: «أنّ امرأته سألته - وهي حبلى - فقال: أفطري، وأطعمي عن كلّ يوم مسكينًا، ولا تقضي»(?).
ولأنّ قول ابن عباس وابن عمر رضي الله عنهم انتشر بين الصحابة ولم يعلم لهما مخالف من الصحابة فهو حجّة وإجماع عند جماهير العلماء، وهو المعروف عند الأصوليين بالإجماع السكوتي(?)، ولأنّ تفسير ابن عباس رضي الله عنهما تعلق بسبب نزول الآية والمقرر في علوم الحديث أن تفسير الصحابي الذي له تعلق بسبب النـزول له حكم الرفع(?)، وما كان كذلك يترجح على بقية الأقوال الأخرى المبنية على الرأي والقياس.
والعلم عند الله تعالى، وآخر دعوانا أن الحمد لله ربّ العالمين. وصلى الله على محمّد وعلى آله وصحبه وإخوانه إلى يوم الدين وسلم تسليمًا كثيرًا.

تنبيـه:
1 - المرضعة في زمن النفاس تقضي ولا تفدي لأن النفاس مانع من الصوم بخلاف زمن الطهر.
2 - وإذا أرضعت بالقارورة فيجب عليها الصوم أيضًا لأنها مرضعة مجازًا لا حقيقةً.
3 - توجد على الموقع فتوى أخرى مماثلة يمكن الاستفادة منها بعنوان"في ترخيص الفطر على المرضع مع وجوب الفدية" (اضغط هنا).


الجزائر في: 10 رمضان 1427?
الموافق ?: 3 أكتوبر 2006م



?- أخرجه أبو داود في الصوم (2408)، والترمذي في الصوم (715)، والنسائي في الصيام (2275)، وابن ماجه في الصيام (1667)، وابن خزيمة (2042)، وأحمد (19841)، والبيهقي (8172)، من حديث أنس بن مالك الكعبي القشيري رضي الله عنه، وهو غير أنس بن مالك رضي الله عنه. والحديث حسنه الترمذي، وصححه الألباني في صحيح أبي داود: (2/71)، والوادعي في "الصحيح المسند" (74)، والأرناؤوط في «جامع الأصول» (6/410).





?- أخرجه الطبري في تفسيره (2758)، وقال الألباني في "الإرواء" (4/19): "وإسناده صحيح على شرط مسلم".



?- أخرجه أبو داود (2318). والطبري في «تفسيره»: (2/136)، والدارقطني في «سننه»: (2/206)، وقال: «إسناد صحيح»،.قال الألباني: إسناده صحيح على شرط مسلم، انظر الإرواء (4/19).



?- أخرجه الدارقطني في «سننه»: (2/207). قال الألباني في «الإرواء»: (4/20): «وإسناده جيد».



?- انظر إعلام الموقعين لابن القيم: (4/120)، المسودة لآل تيمية: (335).



?- انظر مقدمة ابن الصلاح: (24)، تدريب الراوي للسيوطي: (1/157)، توضيح الأفكار للصنعاني: (1/280)، أضواء البيان للشنقيطي: (1/144).






رد مع اقتباس
  #10  
قديم 10-02-2008, 07:43 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

بارك الله فيك
اختي الكريمة
وزادك من فضله علما ونورا
جزاك الله خيرا
ام عبد الرحمن

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator


الساعة الآن 04:54 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.