انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


عقيدة أهل السنة يُدرج فيه كل ما يختص بالعقيدةِ الصحيحةِ على منهجِ أهلِ السُنةِ والجماعةِ.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-26-2012, 10:38 AM
أم حفصة السلفية أم حفصة السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله تعالى وأسكنها الفردوس الأعلى
 




افتراضي الدعاء بطول العمر

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم

===
الدعاء بطول العمر
المجيب د. الشريف حاتم بن عارف العوني

عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى

السؤال:
كيفية الجمع بين دعاء رسول الله –صلى الله عليه وسلم-
لخادمه أنس بطول العمر
كما ثبت هذا عند أصحاب السنن وبين نهيه لزوجته أم حبيبة
-رضي الله عنها- كما ثبت في صحيح مسلم عندما قالت:
اللهم متعني بزوجي رسول الله وبأبي أبي سفيان وأخي معاوية؟

الجواب:
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:
أقول وبالله التوفيق:
إن الدعاء من الأسباب التي تحقق المقصود بإذن الله تعالى،
بل هو –إذا استتم شروط الاستجابة- أعظم الأسباب على الإطلاق؛
لأنه طلب من مسبب الأسباب ومحقق الغايات،
وهو الله تعالى،
وهو القائل:"ادعوني أستجب لكم"[غافر: 60].
فكما أن الأرزاق وعافية الأبدان والسعادة أمور مقدرة،
ولم يناف ذلك طلبها بالأسباب المشروعة،
فكذلك طلبها بالدعاء لا ينافي الإيمان بكونها مقدرة في علم الله -تعالى-
من الأزل، والأعمار من جملة الأمور المقدرة أيضاً،
يشرع أن تُتّبع الأسباب المشروعة (ومنها الدعاء)
لإطالتها ومد أجلها.
وأما ما جاء في حديث أم حبيبة في صحيح مسلم رقم (2663)
أنها دعت فقالت:
"اللهم متعني بزوجي رسول الله -صلى الله عليه وسلم-،
وبأبي أبي سفيان، وبأخي معاوية:
فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-:
(قد سألت الله لآجال مضروبة، وأيام معدودة، وأرزاق مقسومة،
لن يعجل شيئاً قبل حله، أو يؤخر شيئاً عن حله.
ولو كنت سألت الله أن يعيذك من عذاب النار أو عذاب القبر كان خيراً وأفضل)
فلهذا الحديث توجيهان:
الأول:
إما أن النبي -صلى الله عليه وسلم-
علم بالوحي أن أعمار الذين دعت لهم أم حبيبة لن يزاد عليها بدعائها،
فنهاها عن ذلك لذلك.
الثاني:
وإما أنه قصد أن يرشدها إلى ما هو خير لها وأفضل من أن تدعو بزيادة الأعمار والتمتع بها في الدنيا،
وهو الدعاء بالنجاة من عذاب النار وعذاب القبر.
وهذا المبحث من مباحث القدر الكبرى،
وله علاقة بتفسير قول الله -تعالى-:
"يمحو الله ما يشاء ويثبت وعنده أم الكتاب"
[الرعد:39]،
وقد تكلم عنه المازري (ت 536 هـ) في المعلم بفوائد مسلم بكلام جامع نقله عنه من جاء بعده (3/184-186)
فانظر:
إكمال المعلم للقاضي عياض (8/153-156)،
والمفهم للقرطبي (6/681-682)
وشرح النووي (8/452-454)،
والله أعلم، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه.

30/12/1423هـ
منقول


السؤال:
هل يجوز الدعاء بطول العمر أم أن العمر مقدر ولا فائدة من الدعاء بطوله ؟.
الجواب:
الحمد لله
لا حرج في ذلك ،
والأفضل :
أن يقيده بما ينفع المدعو له ،
مثل أن يقول :
أطال الله عمرك في طاعة الله ، أو في الخير أو فيما يرضي الله
، ومعلوم أن الدعاء لا يخالف القدر ،
بل هو من القدر ؛
كالأدوية والرقى ونحو ذلك .
وكل الأسباب التي لا تخالف شرع الله فهي كلها من القدر .
وقدر الله ماض في حق المريض والصحيح ،
ومن دعي له ومن لم يدع له ،
لكن الله سبحانه أمر بالأسباب المشروعة والمباحة
، ورتب عليها ما يشاء سبحانه ،
وكل ذلك من قدر الله .

والله ولي التوفيق .

المرجع:
كتاب مجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله .
م/8 ص/425.

منقول

المصدر:
الإسلام سؤال وجواب

التوقيع

اسألكم الدعاء لي بالشفاء التام الذي لا يُغادر سقما عاجلآ غير آجلا من حيث لا احتسب
...
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ وَرَحْمَتِكَ، فَإِنَّهُ لا يَمْلِكُهَا إِلا أَنْتَ
...
"حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله.انا الي ربنا راغبون"
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 07:15 AM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.