Untitled-2
 

اعلانات
 
 
 
العودة   منتديات الحور العين > .:: المجتمع المسلم ::. > رَوْضَــــةُ الأَخَــــوَاتِ
 
 

رَوْضَــــةُ الأَخَــــوَاتِ خاصٌّ بالأَخواتِ فقط ! ويُمنع مُشاركة الرجال نهائياً! .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 04-02-2009, 04:51 AM
أم مريم* أم مريم* غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

الأول : أن هؤلاء الشركاء لا يملكون مثقال ذرة مع الله، والذي لا يملك مثقال ذرة لا ينفع ولا يضر ولا يستحق أن يكون إلهاً أو مشاركاً لله، والله هو الذي يملكهم ويتصرف فيهم وحده.
الثاني : أنهم لا يملكون شيئاً من السموات والأرض، وليس لهم مثقال ذرة من مشاركة فيهما.
الثالث : ليس لله معين من خلقه؛ بل هو الذي يعينهم على ما ينفعهم ويدفع عنهم ما يضرهم لكمال غناه عنهم، وضرورتهم إلى ربهم.
الرابع : أن هؤلاء الشركاء لا يملكون أن يشفعوا عند الله لأتباعهم، ولا يؤذن لهم فيها، ولا يأذن سبحانه إلا لأوليائه أن يشفعوا، ولا يشفع الأولياء إلا لمن رضي الله قوله وعمله واعتقاده([1]).

([1]) انظر قرة عيون الموحدين، تأليف الشيخ عبدالرحمن بن حسن رحمه الله، ص 100.

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 04-02-2009, 04:54 AM
أم مريم* أم مريم* غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

3 - انتظام أمر العالم كله وإحكام أمره أدل دليل على أن مدبره إله واحد، وملك واحد، ورب واحد، لا إله للخلق غيره، ولا رب لهم سواه، فكما يمتنع وجود خالقين لهذا الكون، فكذلك يمتنع وجود إلهين قال تعالى: {لو كان فيهما آلهة إلا الله لفسدتا}([1])، فلو فرض أن في السماء والأرض إلهاً غير الله لفسدتا، ووجه الفساد: أنه إذا كان مع الله إله آخر يستلزم أن يكون كل واحد منهما قادراً على الاستبداد والتصرف، فيقع عند ذلك التنازع والاختلاف، ويحدث بسببه الفساد([2]). وإذا كان البدن يستحيل أن يكون المدبر له روحان متساويان، ولو كان كذلك لفسد وهلك، وهذا محال، فكيف يتصور هذا في الكون وهو أعظم([3]
4 - إجماع الأنبياء والمرسلين على ذلك:

تجمع الأمم على أن الأنبياء والمرسلين هم أكمل الناس عقولاً، وأزكاهم أنفساً، وأفضلهم أخلاقاً، وأنصحهم لرعاياهم، وأعلمهم بمراد الله، وأرشدهم إلى الطريق القويم والصراط المستقيم؛ لأنهم يتلقون الوحي عن الله، فيبلغونه للناس، وقد اتفق جميع الأنبياء والمرسلين من أولهم آدم عليه السلام إلى آخرهم محمد صلى الله عليه وسلم على دعوة أقوامهم إلى الإيمان بالله، وترك عبادة ما سواه، وأنه الإله الحق قال تعالى: {وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحي إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدون}([4])، وقال جل ثناؤه عن نوح عليه السلام إنه قال لقومه: {ألا تعبدوا إلا الله إني أخاف عليكم عذاب يوم أليم}([5])، وقال سبحانه عن آخرهم محمد صلى الله عليه وسلم إنه قال لقومه: {قل إنما يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد فهل أنتم مسلمون}([6]).

([1]) سورة الأنبياء، الآية 22.

([2]) انظر فتح القدير، ج3، ص 403.

([3]) انظر مفتاح دار السعادة، ج 1 ص 260.

([4]) سورة الأنبياء ، الآية 25.

([5]) سورة هود، الآية 2^

([6]) سورة الأنبياء، الآية 108.

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 04-02-2009, 04:58 AM
أم مريم* أم مريم* غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

هذا الإله الذي أوجد الكون من عدم فأبدعه، وخلق الإنسان في أحسن تقويم وكرمه، وركز في فطرته الإقرار بربوبية الله وألوهيته، وجعل نفسه لا تستقر إلا إذا استسلمت لخالقها وسارت على منهجه، وفرض على روحه ألا تطمئن إلا إذا سكنت إلى بارئها، واتصلت بخالقها، ولا صلة لها إلا من خلال صراطه المستقيم الذي بلغته الرسل الكرام، ومنحه عقلاً لا يستقيم أمره ولا يقوم بوظيفته على أكمل وجه إلا إذا آمن بربه.
فإذا استقامت الفطرة، واطمأنت الروح، واستقرت النفس، وآمن العقل تحققت له السعادة والأمن والاطمئنان في الدنيا والآخرة.. وإن أبى الإنسان غير ذلك عاش مشتتاً متفرقاً يهيم في أودية الدنيا، ويتوزع بين آلهتها، لا يدري من يحقق له النفع، ومن يدفع عنه الضر، ومن أجل أن يستقر الإيمان في النفس، وتتضح شفاعة الكفر، ضرب الله لذلك مثلاً -لأن المثل مما يقرب المعنى إلى الذهن- قارَنَ فيه بين رجل تفرق أمره بين آلهة متعددة ورجل يعبد ربه وحده فقال سبحانه: {ضرب الله مثلاً رجلاً فيه شركاء متشاكسون ورجلاً سلماً لرجل هل يستويان مثلاً الحمد لله بل أكثرهم لا يعلمون}([1]). يضرب الله المثل للعبد الموحد والعبد المشرك بعبد يملكه شركاء يخاصم بعضهم بعضاً فيه، وهو بينهم موزع، ولكل منهم فيه توجيه، ولكل منهم عليه تكليف، وهو بينهم حائر لا يستقر على منهج، ولايستقر على طريق، ولا يملك أن يرضي أهواءهم المتنازعة المتشاكسة المتعارضة التي تمزق اتجاهاته وقواه! وعبد يملكه سيد واحد،

([1]) سورة الزمر، الآية 29.

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 04-02-2009, 04:59 AM
أم مريم* أم مريم* غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

وهو يعلم ما يطلبه منه ويكلفه به، فهو مستريح مستقر على منهج واحد صريح. فلا يستويان فهذا يخضع لسيد واحد وينعم براحة الاستقامة والمعرفة واليقين، وذاك يخضع لسادة متشاكسين فهو معذب قلق لا يستقر على حال ولا يرضي واحداً منهم فضلاً عن أن يرضي الجميع.

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 04-02-2009, 05:07 AM
أم مريم* أم مريم* غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




Smile

وبعد أختى.. كل ما سبق نقلته لك من كتاب الإسلام أصوله ومبادئه
للدكتور محمد بن عبد الله بن صالح السحيم
من موقع
http://www.islamhouse.com/s/9207

وستجدين فى هذا الموقع كل ما تحتاجين أن تعرفيه بإذن الله

مبااااااااارك مجددا أختى ودوما ..
مباااااااااارك حبيبتى دخولك الإسلام ورضاك بالله ربا وبالإسلام ديناوبمحمد صلى الله عليه وسلم رسولا

رد مع اقتباس
  #16  
قديم 04-03-2009, 06:31 PM
ام احمد ومريم ام احمد ومريم غير متواجد حالياً
عضو جديد
 




افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم بارك لها فى اسلامها


وثبتها عليه

اللهم اعز الإسلام بالمسلمين وبمن يدخلون فيه

رد مع اقتباس
  #17  
قديم 04-05-2009, 12:00 AM
أم البراء أم البراء غير متواجد حالياً
.:: لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ::.
 




افتراضي

جزاكِ الله خيراً أختى الحبيبه أم مريم جعل الله ما نقلتيه فى ميزان حسناتكِ
ومبارك انضمام اخت جديده فى بستان الاسلام
فهى حبيبه لنا ولها ما لنا وعليها ما علينا
فمبارك لكِ اسلامكِ اختنا
واسأل الله أن يعز بكن الإسلام والمسلمين

رد مع اقتباس
  #18  
قديم 04-05-2009, 04:29 PM
أم حُذيفة السلفية أم حُذيفة السلفية غير متواجد حالياً
اللهم إليكَ المُشتكى ,وأنتَ المُستعان , وبكَ المُستغاث , وعليكَ التُكلان
 




افتراضي

جزاكى الله خيرا اختى
جعله الله فى ميزان حسناتك
وادعو الله ان يثت هذه الاخت على الحق

رد مع اقتباس
  #19  
قديم 05-05-2009, 04:15 AM
أم مريم* أم مريم* غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

جزانا الله وإياكن أخواتى

بارك الله فيكن

ومبااااااااااارك لكل أخواتنا حديثى الدخول فى الإسلام

أهلا بك بيننا أختا لنا وحبيبة

رد مع اقتباس
  #20  
قديم 05-05-2009, 04:17 AM
أم مريم* أم مريم* غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

ماهو الإسلام؟

- الإسلام ثلاثة أمور : اعتقاد، و قول ، وعمل




- الاعتقاد : هو أن تؤمن – عن علم - بالله ، والملائكة ، والكتب

السماوية ، والرسل ، واليوم الآخر، والقدر.



- و القول : هو ما وضحته لك في الفصل الذي قبل هذا


- والعمل : هو العبادات (الصوم . والصلاة. والزكاة . والحج)


والأخلاقالسلوكية ، وسائر المعاملات التي تنظم مختلف جوانب الحياة .
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator


الساعة الآن 12:42 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.