منتديات الحور العين


انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين
 
اعلانات

العودة   منتديات الحور العين > .:: المجتمع المسلم ::. > ( نِــــدَاءُ الإِسْعَــــافِ ) > الأرشيف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #21  
قديم 08-09-2009, 06:01 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الغدد الصماء



1-الغده النخاميه:



موقعها :
تحت سطح المخ ولها فصان امامي وخلفي..
وظائفها:
1-تسيطر على نشاط الغدد الاخرى كالكظرية والدرقيه والتناسليه .
2- تتحكم في النمو الفص الامامي .





اضطراباتها:
1- نقص الافراز يسبب تاخر النمو بصفة عامة (القزم)
2- زياده الافراز في الصغر يسبب العملقه او الضخامة بينما زياده الافراز في الكبر يسبب تضخم الاطراف.


2* الغده الدرقيه:


موقعها:
في العنق امام القصبة الهوائية ولها فصان جانبيان وجزء متوسط بينهما
وظائفها:
1- تنظيم عمليه الهدم والبناء بصفة عامة تنظيم وحفظ:
وزن الجسم_حرارة الجسم_تنظيم النمو في الاطفال_القدرة الذكائيه_الحاله النفسيه الانفعاليه للفرد
اضطرباتها:
نقص الافراز في الطفوله يسبب حاله من الضعف العقلي وفي الكبر يسبب المكسديما(تاخر عام في النمو الجسمي والعقلي )
زياده الافراز يسبب زياده الايض(تمثيل الغذاء)



3*الغده الثيموسية:
موقعها:
في التجويف الصدري
وظائفها:
كف النمو الجنسي وتضمر عند البلوغ
اضطرباتها:
نقص الافراز يسبب البكور الجنسي




4*الغده جارات الدرقية
موقعها:
اربع غدد على سطح الغده الدرقيه اثنان بكل جانب
وظائفها:
1- تنظيم عمليه تمثيل الكالسيوم والفسفور
2- تساهم في تكون العظام وفي النشاط العصبي
اضطرباتها:
1-نقص الافراز يسبب هبوط نسبة الكالسيوم في الدم وسرعة التهيج العصبي والارتعاش وبالتالي الى تقلص العضل
2-زياده الافراز يؤدي الى زياده نسبه الكالسيوم في الدم ويقل في العظام فيسهل كسرها وتشويه الهيكل العظمي والشعور بالتعب الزائد والملل



5*غدد لانجرهانز :


موقعها:
في البنكرياس خلف المعده
وظائفها:
ضبط مستوى السكر في الدم
اضطراباتها:
1-نقص الافراز يسبب زياده السكر في الدم موض السكر
2-زياده الافراز يؤدي الى هبوط مستوى السكر في الدم وخاصه المخ الذي يعتمد في وقوده وغذائه على نسبه السكر


6*الغده التناسليه:
موقعها:
المبيضان في حوض الانثى والخصيتان في الصفن .
وظائفها:
1- نمو اعضاء الجهاز التناسلي وظهور الخصائص الجنسيه
2- التكاثر
اضطراباتها:
1- نقص الافراز يسبب:
نقص نمو الخصائص الجنسيه الثانويه وقد يسبب الضعف الجنسي
2- زياده الافراز يسبب البكور الجنسي
ويصاحب كلا من زياده الافراز ونقصه اضطرابات نفسيه كثيره
 
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 08-09-2009, 06:02 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الأذن








الأذن هي عضو يستخدم لاستشعار الصوت ضمن ما يعرف بحاسة السمع. يستخدم المصطلح إما للإشارة للعضو الخارجي الظاهر من الجهاز السمعي أو عن كامل الجهاز السمعي الأولي المسؤول عن المعالجة الأولية للصوت. ليس لكل الحيوانات أذن في ذات الجزء من أجسامها.


أجزاء الأذن:

  • الأذن الخارجية: تتكون من الصيوان والقناة السمعية والطبلة، ومهمتها هي تجميع الأصوات وتضخيمها حوالي 20 مرة عما هي علية وذلك بواسطة غشاء طبلة الأذن، وبعد ذلك توجه الأصوات إلي الأذن الوسطى.
  • الأذن الوسطي: هي حجرة ممتلئة بالهواء حجمها 1 سنتمتر مربع ، تكون خلف طبلة الاذن . تحتوي على عظام الاذن الوسطى ، وفيها فتحة قناة اوستاكي التي تفتح أيضا على البلعوم الانفي . العظم الثالث من عظام الاذن الوسطى هو اصغر عظم في الجسم . هذه العظام مرتبة بحيث أن حركة العظم الأول تنتقل إلى العظام الأخرى ومنها إلى الاذن الداخلية . الاذن الوسطى متصلة بالعالم الخارجي بواسطة قناة اوستاكي . وهي مثل الجيوب الانفية تكون عبارة عن فراغ في الجمجمة فيه هواء ومبطن بغشاء مخاطي ويدخل الهواء إليها من البلعوم خلف الفم بواسطة قناة اوستاكي . العظم الحلمي الذي يقع خلف الاذن يحتوي على فراغات فيها هواء تتصل بالاذن الوسطى .
في العادة تكون قناة اوستاكي مسدودة لكنها تفتح كلما بلع الإنسان . عندما تكون في الطائرة فان الهواء المحيط ينتقل من ضغظ مرتفع ( على الأرض ) إلى ضغط منخفض ( في الأعلى ) فيتمدد الهواء في داخل الاذن الوسطى ويخرج من الاذن الوسطى إلى الانف . عندما تهبط الطائرة يجب أن تفتح قناة اوستاكي ( مثلا بتكرار البلع ) لموازنة الضغط في الاذن الوسطى . كذلك الغواص يشعر باختلاف الضغط حول الاذن الوسطى .



  • الأذن الداخلية: عبارة عن فراغ عظمي حلزوني الشكل وبه اغشية معقدة تسمى المتاهة داخل هذه الاغشية سائل لينفاوي تقوم الذن الداخلية بوظيفتين حيويتين حيث يتواجد فيها اغشية تتصل لتشكل العصب السمعي واغشية حفظ توازن الجسم بما يناسب المحيط الخارجي.
  • شمع الأذن هو سائل دهني تفرزه الغدد الشمعية ظيفته حماية الأذن من البكتيريا و الفطريات
 
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 08-09-2009, 06:03 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الجهاز التنفسي




الإنسان فى تنفسه كأنه يعبر شلالات نياجرا على جبل ممتد فوقها ومعه عصى للتوازن وأي ميل إلى الجانبين يرديه إلى الخطر.

• يتنفس الإنسان يومياً (23000) مرة يسحب فيها 180 متراً مكعباً من الهواء يتسرب منها 6.5 متر مكعب من الأكسجين إلى الدم. وفى التنفس تنتفخ الأكياس الهوائية التي تبلغ 750 مليون كيس , تفرش سطحاً مساحته 70 متراً مربعاً…


ولو وقفت دقيقة واحدة وتأملت عملية التنفس ذاتها تجدها تحدث بمعدل 16 مرة فى الدقيقة تقريباً أي بمعدل 23 ألف مرة شهيق فى يوم واحد . يسحب الإنسان فيها حوالي 120 ألف لتر من الهواء. قدر ذلك فى سنة واحدة ثم فى عشرات السنوات التي يعيشها الإنسان تخرج بأرقام ضخمة.
 
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 08-09-2009, 06:05 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الخلية








لقد كشف العلم الحديث ما يبهر العقول وتدهش له النفوس مما خفي أمره ولم يستطع الإنسان أن يعرفه إلا بعد اكتشاف الآلات المكبرة والمجاهر وبعد البحث والتجارب. والآن تعال معي عزيزي القارئ فى جولة قصيرة جداً لنتلمس هذا القول فى أجزاء جسمك ولنرى ما كشفه العلم وحققه.


الخلية سر الحياة المحير

وسنبدأ جولتنا السريعة هذه بالخلية الحية التي هي وحدة الحياة الأساسية , والتي تعتبر أحد البراهين الناطقة على وجود الله تعالى .

سنجد العجب العجاب الذى يدعو إلى الوقوف الطويل المصحوب بالإيمان العميق والتسبيح لله البارئ المصور .تأمل عزيزي القارئ : يبلغ وزن الخلية جزءاً من المليار جزء من الجرام. أما قطرها فيقع على العموم بين جزء من عشرة آلاف من الملليمتر , وعشر الملليمتر .

فى جسم الإنسان 60 مليون مليون خلية (60 تريليون خلية) والتي تتجمع فى مجموعات كل مجموعة تقوم بعمل واحد ، ومن عملها يتشكل النسيج ومن مجموعة الأنسجة التي تتضافر لتؤدى وظيفة واحدة هي تشكيل العضو. ومن مجموعة الأعضاء تتشكل أجهزة الجسم المختلفة كالجهاز الهضمي والعصبي … الخ ومن مجموعة الأجهزة هذه يتشكل الكائن الحي بإعجازه وتفرده وبنائه المدهش المحير.

• يستهلك الجسم من خلاياه حوالي 125 مليون خلية فى الثانية الواحدة أي بمعدل 7500 خلية فى الدقيقة الواحدة .

• والخلايا أنواع وتختلف فى أعمارها. فمنها ما لا يعيش إلا أياماً قليلة. ومنها الخلايا التي تعيش وسطياً حوالي شهرين.
وهناك الخلايا التي تعيش ما عاش الإنسان. تولد بعدد محدود مقدر , وتبقى كما هي لا تزيد إلا فى حالة واحدة وهى النمو السرطاني الخبيث , كما أنها لا تنقص إلا بالآفات التي تدمر الخلايا وتتلفها .

إنها أشرف خلايا الجسم وأندرها وأنبلها , إنها خلايا المجموعة العصبية المركزية التي يقدر عددها بحوالى 30 مليار خلية عصبية وهى التي تسيطر على نشاط البدن وفعاليته جميعاً , وهى التي يكون فيها النشاط الفكري والتخيل والذهني .

هذه الخلايا العصبية فى جسم الإنسان لو صفت صفاَ لبلغ طولها حوالي أضعاف المسافة بين الأرض والقمر.فسبحان من هذا خلقه وسبحان من هذا تكوينه.
 
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 08-09-2009, 06:06 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي


الجهاز الهضمي









وإذا ما انتقلنا إلى الجهاز الهضمي ذلك الجهاز الذى يعمل فى صمت والذي يحول اللحوم والخضروات وغيرها إلى مواد مغذية لخلايا الجسم فسنجد ما يلي على سبيل المثال :
أن المعدة وحدها تحتوى على 35 مليون غدة معقدة التركيب لأجل الإفراز.
أما الخلايا الجدارية التي تفرز حمض كلور الماء فتقدر بمليار خلية






• أن الكبد أكبر غدة فى البدن إذ يزن 1500 جرام ويحتوى على 300 مليار خلية. ويمكن أن تتجدد كلياً خلال أربعة أشهر. كما أن الكبد يلعب دوراً أساسياً فى الهضم إذ يجرى فيه حوالي 500 عملية كيميائية لهذه الغاية.

*فى البنكرياس(المعثكلة) يبلغ عدد جزيرات لانغرهانس ما بين (200 ألف) و (مليون و800 ألف)

وهي من الناحية الذنبية أكثر فيهاأربعة أنواع من الخلايا
(ألفا ؛ بيتا ؛غاما ؛دلتا) أهمها خلايا ألفا التى تفرز هرمون(الغلو كاجون) الذي يزيد من كمية السكر في الدم ، وخلايا بيتا التي تفرز الأنسولين ومهمته الرئيسية حرق السكر في الجسم أو على الأقل اعطاؤه الى الخلايا التى تستعمله كوقود للطاقة والحرارة

• ويجب أن نعلم أن مقدار السكر في الدم هو غرام واحد فقط في كل ليتر من الدم بنسبة ثابتة أي خمسة غرامات في كل الدم داخل العروق وهذا لا يبقى في الدم أكثر من دقائق قليلة.

ومصدر التموين الرئيسي لسكر الدم هو الكبد بما يحوي من غليكوجين الذي يعتبر سكر مجفف .. والكبد هو العضو الذي يشرف على تحولات السكر من حل وإماهة أو تكثيف وتجفيف .

كما يوجد فى (البنكرياس) قطاع لإفراز الخمائر التي تفرغ إلى الأمعاء الدقيقة حيث يتم هضم أنواع الطعام الثلاثة البروتينات والسكاكر والدهون

• لقد ثبت أن الخلية المعوية تولد وتعيش وتموت في 48 ساعة وتتجدد الخلايا المعوية باستمرار ولا يتبع هذا النظام في الجسم إلا الدم ، مع العلم أن طول الأمعاء حوالي 8 أمتار وتفرش مساحة 40 متر مربع للامتصاص بزغابات معوية تبلغ المليارات حيث يتم امتصاص كافة أنواع الأغذية والماء والأملاح والفيتامينات بل وحتى المواد الضارة أحياناً.
 
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 08-09-2009, 06:07 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

العين



 لا تعجب أيها القارئ إن قلت لك أن فى العين الواحدة حوالى140 مليون مستقبل حساس للضوء وهى تسمى بالمخاريط والعصيات. وطبقة المخاريط والعصيات هذه واحدة من الطبقات العشرة التي تشكل شبكة العين والتي يبلغ سمكها بطبقاتها العشرة 0.4 ملليمتر.

 ولا تعجب إذا قلت لك أن العين يخرج منها نصف مليون ليف من العصبيات تنقل الصورة بشكل ملون (التليفزيون الملون)

 ولا تعجب إذا قلت لك أن العين ككاميرا تلتقط حوالي 20 صورة في الثانية الواحدة فتتكون الصورة على الفيلم الذي هو الشبكة وتكون مقلوبة مصغرة ثم تذهب إلى معمل التحميض والطبع في معمل المخ (المنطقة 18،19 ) فيعدلها ويجعلها في حجمها الطبيعي في أقل من1/20 من الثانية الواحدة.



ولكي تحافظ العين على شكلها الكروي وبالأبعاد المطلوبة تم ملئ الفراغ الداخلي الذي يقع خلف العدسة بمادة هلامية شفافة تشبه زلال البيضة يسمى الجسم الهلامي. أما الفراغ الذي يقع أمام العدسة فقد تم ملؤه بمحلول مائي يسمى الخلط المائي وهذا الفراغ مكون من غرفتين الغرفة الأمامية وتقع ما بين القرنية والقزحية والغرفة الخلفية وتقع ما بين عدسة العين والقزحية. وفى الزاوية بين القرنية والقزحية فى الغرفة الأمامية توجد قناة شليم ووظيفتها تصريف محلول الخلط المائى من الغرفتين وإرساله إلى الجسم إذا ما زاد ضغطه عن حد معين حيث أن ارتفاع ضغط العين عن هذا الحد يؤثر على عمل العين ويسبب ما يسمى بالماء الأزرق أو الجلوكوما. ولكي تعمل العين بالشكل المطلوب لا بد من ضمان شفافية المكونات التي يمر من خلالها الضوء إلى داخل العين وهي القرنية والعدسة والسائل الهلامي الذي يملأ حجرة العين. إن المواد الشفافة للضوء الموجودة في الطبيعة قليلة جدا وهي الزجاج والكوارتز والماس والماء ولكن بما أن جميع أجسام الكائنات الحية تبني من مواد عضوية كان لزاما أن يتم تصنيع مكونات العين الشفافة من مواد عضوية بحيث يتكون معظم سيتوبلازم خلاياها من بروتينات شفافة للضوء. ويلزم لضمان شفافية القرنية والعدسة أن تكون خالية من الأوعية الدموية التي تمد خلاياها بالغذاء والأكسجين ولذلك فقد تم تصميم جدرانها بحيث تحصل على احتياجاتها من الغذاء والأكسجين بشكل مباشر عن طريق الترشيح من الخلط المائى الذى يملأ الغرفة الأمامية والغرفة الخلفية.
وتستقر العين داخل جزء من تجويف الجمجمة يسمى المحجر وهذا المكان يؤمن الحماية للعين من جميع الجهات عدا الجهة الأمامية حيث تقوم الجفون بحماية العين أثناء النوم من خلال إغلاقها وكذلك منع وصول الضوء إلى الشبكية لكي تريحها بعد يوم طويل من العمل المتواصل. كذلك تقوم الجفون بترطيب وتنظيف العين وخاصة القرنية من الغبار الذي يقع عليها وذلك من خلال نشر الدموع فى العين والتى تحتوى على مواد تقتل البكتيريا والفيروسات. وتستجيب الجفون بشكل تلقائي لأى جسم قد يهدد العين مثل تحرك الأشياء بسرعة كبيرة في اتجاهها أو مفاجئتها بضوء ساطع وتكون هذه الاستجابة من خلال إغلاق العين كليا أو جزئيا بالجفن.
أما الرموش فإنها إلى جانب الناحية الجمالية فإنها تقوم بحماية العين من دخول الجسيمات الدقيقة وأما الحاجب وهو الشعر الذى يوجد فوق جفن العين على حافة المحجر العليا فوظيفته تحويل اتجاه المواد السائلة من العرق أو الماء بعيداً عن العين. وتقوم الغدد الدمعية التي تقع فى الجزء العلوى الأمامى لمحجر العين بصب الدموع عبر قنوات دمعية على ملتحمة العين ثم تنتقل الدموع إلى زاوية العين الداخلية لتصل إلى القُنيات الدمعية ثم إلى الكيس الدمعى المسئول عن عدم نزول الدموع دفعة واحدة لتجويف الأنف ثم تنتقل إلى القناة الدمعية الأنفية لتصب الدموع فى تجويف الأنف. ويتم التحكم بحركة كرة العين داخل المحجر باستخدام ستة عضلات قادرة على تحريك العين في المستوى الأفقي إلى اليمين والشمال وفي المستوى الرأسي إلى الأعلى والأسفل ويتم تحريك عضلات كل من العينين بشكل متزامن بحيث تتحرك إحدى العينين بنفس الاتجاه التي تتحرك به العين الأخرى.
 
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 08-09-2009, 06:08 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الكلى






 تزن الكلية الواحدة 150 غراماً ، فيها مليون وحدة وظيفية لتصفية الدم تسمى (النفرونات)


 ويرد إلى الكلية في مدى 24 ساعة 1800 ليتر من الدم.


 ويتم رشح 180 لتر منه ويعاد امتصاص معظمه ويطرح منه حوالي 1.5 ليتر وهو المعروف بالبول.


 ويبلغ طول أنابيب النفرونات حوالي (50) كيلو متراً .


 وبهذه الطريقة يتم تصفية الدم من كل شوائبه وبشكل مدهش وكأننا نرى أمانة العاصمة وهي تنظيف ليس مرة واحدة في اليوم بل 36 مرة ويزيد ، ولا تقف وظائف الكلية عند التصفية بل فيها جهاز ينبه مصنع العظام (النقي) لتنظيم إفراز عناصر الدم ، كما أن فيها جهاز منظم لضغط الدم بالتعاون مع الكبد وهو ما يسمى (بالهايبرتنسين Hypertensin) .


 وفوق الكلية تتربع غدة تزن سبعة غرامات وهي الكظر وتفرز من قشرها عشرات الهرمونات المنظمة للسكاكر والأملاح والماء في البدن ، ولإقرار شحنة الجنس؛ كما أن لب هذه الغدة يفرز مادة الادرينالين المنظمة لتوتر الدم.
 
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 08-09-2009, 06:10 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

دم الإنسان





وإذا ما انتقلنا إلى جهاز النقل فى إنسان لنتأمل أوجه الإعجاز فيه فسنجد العجب العجاب الذى يحار فيه العقل والفؤاد.

• يقدر حجم الدم الموجود فى جسم الإنسان بخمسة لترات.

• ويحتوى الملليمتر المكعب الواحد على خمسة ملاين كرية دم حمراء (وسطياً).

• أي أن المجموع كريات الدم الحمراء فى دم الإنسان الواحد 25 مليون مليون كرية حمراء. كذلك يبلغ مجموع كريات الدم البيضاء 25 مليار كرية دم بيضاء المقاومة للجراثيم.و عدد الصفائح الدموية مليون المليون صفيحة دموية لمنع النزف لعملية التخثر فى أي عرق نازف

• وتتكون هذه الكريات بشكل أساسي فى نخاع العظام (مخ العظام) وهو النسيج اللين الموجود داخل العظام. حيث يقوم مخ العظام بصنع هذه الكريات وصبها فى الدم فيصب الأعداد التالية:-

 مليون ونصف كرية حمراء فى الثانية الواحدة
 خمسة ملاين صفيحة دموية فى الثانية الواحدة
 مائة وعشرون ألف كرية دم بيضاء

ولتعلم عزيزي القارئ أن كريات الدم الحمراء هذه والبالغ عددها 25 مليون مليون خلية تتلف وتموت كلها ويتجدد مثيلها.
فالإنسان يستهلك من الكريات الحمراء فى كل ثانية حوالي مليوني كرية حمراء , أي أنه يستهلك فى الساعة الواحدة أكثر من عدد سكان العالم.

ولتعلم أيضاً أن الكرية الحمراء تحمل الأكسجين إلى أعماق الأعضاء والأجهزة من بصيلات الشعر إلى أعقاب القدمين بحيث لا تترك خلية أو نسيجاً أو جهازاً أو عضواً إلا زادته ومنحته الأكسجين بما يكفيه , فهذه الكرية حمال لا يعترف بالتعب.

وتدور فى الدم 1000 دورة يومياً مارة بأعضاء الجسم وتنقل 600لتر من الأكسجين إليه وفى رحلتها الشاقة تعبر خلال حياتها الكاملة 1150 كم ثم يطيب لها بعد ذلك أن تستريح وأن تتلف بعد أن تكون قد أدت وظيفتها خير أداء.

 يصل عمر الكرية الحمراء 120 يوماً.

 وعلى ذلك فإن كريات الدم الحمراء تتبدل كلها فى مدى 120 يوماً.

 أما عدد كريات الدم التي تتجدد فى اليوم الواحد فهو يصل إلى 240×120=28800 مليار كرية حمراء فى الدم الكامل.

أليس ذلك إعجاز رباني؟
 
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 08-09-2009, 06:11 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الجلد




صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ


لقد ذكر الله تعالى في القرآن أن معجزات خلقه في السموات و الأرض و في الأحياء من
حولنا (( سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ )) نماذج من الأدلة على وجوده و على
عظمته سبحانة و تعالى .
(( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ مِن سُلَالَةٍ مِّن طِينٍ (12) ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَّكِينٍ (13) ثُمَّ خَلَقْنَا
النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ
خَلْقًا آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ )) .
لا شك أن تطور البنية المعقدة لجسم الإنسان الذي يملك عقلا و سمعا و بصرا من خلية
واحدة شيء محير و غير عادي و مما لا شك فيه أيضا أن مثل هذا التطور و التحول و النمو
لم يكن نتيجة مراحل عشوائية أو مصادفات علمية عمياء بل كان نتيجة عملية خلق واعية
و في غاية الدقة و الروعة ،، و بأنظمة غاية في التعقيد ..
فتعالو معي نأخذ جولة في هذا العالم لنكتشف القدرة اللا متناهية لعظمة الخالق في صنعه
(( فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ ))
الجـــلد The Skin

يتألف الجلد من الخارج إلى الداخل من ثلاث طبقات متميزة :
وهي البشرة The epidermis والأدمة The dermis وتحت الأدمة The subcutaneous tissue
(hypodermis)
طبقة البشرة: The epidermis
وهي الطبقة الخارجية للجلد وتبلغ سماكتها 0.2 مم في المتوسط وتتألف البشرة من عدة
طبقات من الخلايا مرصوصة بعضها فوق البعض الآخر، أعلاها الطبقة القرنية وأسفها طبقة
الخلايا القاعدية،
طبقة الأدمة: The dermis
وتقع طبقة الأدمة تحت البشرة مباشرة ويبلغ سمكها حوالي 2 مم أي عشرة أضعاف سمك
طبقة البشرة وتتألف من نسيج ضام يحمل الأوعية الدموية والليمفاوية التي تغذي الجلد
كما يحمل أعصاب الجلد وتشكل طبقة الأدمة السمك الرئيسي للجلد.
طبقة تحت الأدمة The subcutaneous tissue )hypodermis)
فتتألف من نسيج ضام دهني وتمثل امتدادا لطبقة الأدمة وتحتوي تلك الطبقة على خلايا
دهنية تخزن الدهون الزائدة على حاجة الجسم كما أن توزيع الدهن بها يعطي جسم
الإنسان الشكل المميز للجنس حيث يختلف التوزيع بين الذكر والأنثى.

توابع الجلد:
وللجلد توابع أو لواحق نشأت أثناء مرحلة التكون الجنيني من تحور جزء من خلايا البشرة
جريبات الشعر:
جاءت تسمية مجموعة الخلايا المتخصصة في صنع الشعر بالجريبات من شكلها الذي
يشبه الجراب والذي يحتوي على ذلك الجزء من الشعر الموجود في الجلد.
وتقوم الخلايا الموجودة في الجزء الأسفل من الجريبة بصنع وإفراز الشعر، تتوزع جريبات
الشعر على كل سطح الجلد عدا أماكن محددة مثل راحتي اليدين وأخمص القدمين
والشفتين

الغدد الدهنية:
ترتبط الغدد الدهنية للجلد بجريبات الشعر حيث تفتح قناتها في الجزء الأعلى من الجريبة
وهي بالتالي موزعة على كل أنحاء الجلد عدا أماكن قليلة وتقوم تلك الغدد بصنع إفراز
دهني يختلف في تركيبه الكيميائي عن دهون الجسم وينساب من خلال قناة الغدة إلى
سطح الجلد ليغطيه ويحميه.
الغدد العرقية:
تتوزع الغدد العرقية الناتجة على سطح الجلد وتفرز العرق الذي يخفض درجة حرارة
الجسم الزائدة عند تبخره كما أن الجسم يتخلص من بعض المواد الضارة من خلال العرق

الأظافر:
الأظافر أجزاء قرنية صلبة تغطي نهايات الأصابع ويفرزها الجلد في تلك المناطق


وظيفة الجلد
* يمنع فقدان سوائل الجسم ومكوناته ويساعد على بقاء التركيب الداخلي للجسم ثابتاً.
* ويعتبر الجلد هو الجزء الوحيد الذي عن طريقه تنتقل جميع المؤثرات الخارجية التي تؤثر
على الجسم فيشعر بها الإنسان وعن طريق الجلد يمكن حماية باقي الأعضاء الداخلية
للجسم البشري من الأمراض كما أن الإفراز الدهني يحتوي على مواد مطهرة تساعد
على حماية الجسم من الغزو الميكروبي.
* تنظيم درجة حرارة الجسم بما يحتويه من شبكة هائلة من الأوعية الدموية والغدد العرقية
* يعتبر عضواً حسياً هاماً فتنتشر به نهايات الأعصاب التي تنقل الإحساس بالمؤثرات الخارجية
إلى الجهاز العصبي ويعتبر الجلد المستقبل الأول لإحساس اللمس والضغط والحرارة والبرودة .
* تكوين فيتامين د
 
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 08-09-2009, 06:12 PM
نورااي نورااي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

100 تريليون خلية تتعامل بالشفرة

في الجهاز التناسلي








سنون طويلة ظلت عملية "الخلق" تستهوي العلماء مما جعل آلاف العلماء يجندون أبحاثهم ويرصدون لها الميزانيات الهائلة أملا في الوصول إلي إجابات لاسئلة غيرهم في هذه العملية.


وواصل العلماء جهودهم للبحث في الجهازين التناسليين "للمرأة والرجل" باعتبارهما الجهازين اللذين فيهما وبهما تتجلي أكبر المعجزات الإلهية وسهر العلماء وواصلوا الليل بالنهار وتوصلوا إلي حقائق علمية جديدة زادت خشيتهم لله وكرست إيمانهم بعظمته باعتبارهم يرون ويلامسون آيات الاعجاز الإلهي في الأرض وفي أنفسنا فكيف كانت حصيلتهم من البحث العلمي.


في البداية تساءلوا أين تعيش الحيوانات المنوية وكيف تنمو وتعمل لتخصيب بويضة الأنثي؟؟


وضع العلماء أيديهم علي أول معجزة إلهية في الخلايا التي تنقسم لتكوّن الجهازين التناسليين في الرجل والمرأة وهي أن الانقسام الذي يحدث أثناء تكوين الخلايا التناسلية تنخفض فيه عدد الكروموسومات من 46 كروموسوما إلي 23 كروموسوما فقط!!


لماذا؟ سؤال طرحه العلماء


وأفادتهم نتائج الأبحاث بالإجابة الشافية لقد وجدوا أنه إذا لم تنخفض الكروموسومات إلي 23 فقط يحدث تخريب في بنية الجنين!!



وجدوا أيضاً كما يقول المفكر التركي هارون يحيي في دراسة علمية نشرت بالمجلات العلمية انه توجد آلية خاصة في جسم الرجل وفي جسم المرأة خلقها "الخالق البارئ المصور" تجعل الخلايا الموجودة في جسم الرجل مهيأة تماما للعمل بتناغم وتنسيق بانضباط تام مع الخلايا التي ينتجها الجهاز التناسلي في جسم المرأة رغم الاختلاف المبين بين هذين النظامين فالرجل ينتج حيوانات منوية بعدد هائل والمرأة تنتج بويضة ومع تأكد العلماء من أن النظام التناسلي عند الرجل ليس له عقل يفهم به ويدرك ويتصرف ومثله جهاز المرأة فكيف يحدث إذن التناغم والانضباط في مشوار الاخصاب بينهما؟


وتساءل العلماء مرة ثانية وكيف يحدث الاخصاب عبر خلق 300 مليون حيوان منوي تسبح في سائل حجمه 3.5 مليمتر فقط ولماذا ينجح ألف حيوان منوي فقط في الوصول إلي البويضة ثم لا ينجح ولا حيوان منوي واحد في اختراقها.


ويتساءل العلماء مرة ثانية كيف وجدت هذه الآلية في أجسامنا وتكررت في مليارات البشر بانضباط كامل ودون اختلال؟ ولا يجد العلماء إلا جوابا واحدا.. تبارك الله الخلاق العظيم!!


كيف تنتج الحيوانات المنوية؟


وكلما وضع العلماء أيديهم علي اكتشاف علمي ازدادوا شغفا لاكتشاف غيره!!


وطبعا يكون السؤال الذي يشغل العلماء اين ينتج هذا العدد المهول من الحيوانات المنوية وكيف يكون جاهزا للحظة التي تحين فيها عملية الجماع؟


300 مليون حيوان


وحشد العلماء قدراتهم للإجابة علي هذا السؤال فوجدوها تنتج في الخصيتين وتخزن بهما لوقت الحاجة وفرض سؤال نفسه عليهم وكيف تتسع الخصية لثلاثمائة مليون حيوان منوي في كل دفقة؟؟



ووجدوا الإجابة إعجازاً إلهيا آخرا


الحيوانات المنوية توجد في الخصية في قنوات يبلغ عددها ألف قناة ومجموع أطوالها يبلغ خمسمائة متر وتسمي القنوات المنوية وطول كل قناة خمسين سنتيمترا وتضم الخلايا التي تقوم بإنتاج الحيوانات المنوية وتقع في جدار الانابيب المنوية وتبدأ هذه الخلايا في الانقسام وينزل عدد كروموسومات الأب إلي 23 كروموسوم حتي لا تختل بنية الجنين.


ثم تنشأ بعد ذلك عدة انقسامات وبقدرة الله تقوم هذه الخلايا بتغذية الحيوانات المنوية حتي تنمو ويتعدل شكلها ويصبح لها الذيل والنواة والرأس وتمنحها المواصفات والخواص المطلوبة بسيطرة كاملة حتي تبقي في الحجم والشكل المقررين لها من الخلاق العظيم ومن عجب ان الغدة النخامية في المخ تقوم بإفراز هرمونات خاصة لتساعد الحيوانات المنوية علي عملية الإخصاب!! بل تقوم الغدة النخامية بإرسال أوامر لجميع الخلايا الموجودة بالخصية فتحيط الأنسجة والأعضاء بما يجب عليها عمله.


وبشغف العلماء تتابعت عمليات الاستكشاف لمزيد من أسرار الخالق في أجسادنا لاحظ العلماء ان الله جل شأنه عملية الخلق وفي مرحلة "التعديل" بالذات أخرج الخصيتين من جسم الجنين وجعلهما تستقران خارج الجسم.


وضاعف العلماء مذخورهم من وسائل الاستكشاف لديهم وجاهدوا وكابدوا حتي وصلوا إلي الإجابة..



"إن الحيوانات المنوية لا تعيش أبداً في درجة حرارة الجسم أي 37ْ درجة مئوية وأنها تموت إن بقيت تحت هذه الدرجة ولا تعيش إلا في وسط أبرد من ذلك لذلك كانت الحكمة الإلهية في إخراج الخصيتين من البطن إلي خارج الجسم.



مرة ثانية تأخذ الدهشة العلماء وينتابهم الذهول من هذه القدرة الإلهية الخارقة التي تتجلي في نظام معجز محكم لخلايا جسم الإنسان التي تبلغ مئة تريليون خلية فتبارك الله أحسن الخالقين.



هرمونات المخ


دقق العلماء أيضا في دور الهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية لتغذية الحيوانات المنوية وجعلها في الشكل المطلوب فاكتشفوا أن "خلايا" الخصيتين تستمع جيداً لاوامر الغدة النخامية الموجودة بالمخ بواسطة هرمون "F.S.H) فتقوم بإفراز هرموني مادة الاستروجين وبدونها يصبح إنتاج الحيوانات مستحيلا وإذا لم تقم خلايا الايدج بتوفير الفركتوز أو لم توفره بشكل كاف فإن الحيوانات المنوية علي الرغم من نضوجها من جميع النواحي الا انها تفقد هذا الغذاء الكافي الذي يعينها للوصول إلي رحم الأم وستموت حتما أو تعجز عن اخصاب البويضة.



فكيف تتعامل الغدد مع الخلايا بهذه الشفرات؟ وهل تملك عقلا تفهم به أوامر الغدة النخامية وتستجيب لهذه الأوامر!!؟


ويجيب العلماء الذين يزدادون خشية لله تجربة بعد تجربة ويقولون أن السر الإلهي الذي لا نفهم كنهه إنه الإعجاز الإلهي في أجسامنا.



ويتكامل الاعجاز الإهلي بأن تبرع "البروستاتا" والغدد الإفرازية في الأكياس المنوية الموجودة علي طرفي البروستاتا فتقوم بإنتاج سائل خاص يرافق الحيوانات المنوية في رحلتها للوصول إلي بويضة المرأة.


ومرة أخيرة في هذا البحث يلح السؤال نفسه علي العلماء وما فائدة هذا السائل؟؟ وتجيب تجاربهم.. إن هذا السائل يحتوي علي أيونات السيترات والكالسيوم والفوسفات وعلي انزيمات وكل هذا المحتوي جاء ليقلل من تأثير خليط من الحوامض يحمي المرأة من تكاثر البكتيريا ولكنه يقتل الحيوانات المنوية لشدة تركيزه وحموضته وهكذا تفرز البروستاتا هذا السائل حتي تستفيد الحيوانات المنوية بمنحة السماء وتواصل مشوارها لتخصيب البويضة الموجودة في رحم المرأة.

__________________
 
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator


الساعة الآن 01:11 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.