انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


كلام من القلب للقلب, متى سنتوب..؟! دعوة لترقيق القلب وتزكية النفس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-19-2011, 01:08 AM
عاشقة التوبة عاشقة التوبة غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




Ramadhan05 لو أنزلنا هذا القرآن على جبل

 








هل سبق ان بكت عيناك من خشية الله؟





هل بكيت يوماً خوفاً من الله سبحانه وتعالى ؟





هل رأيت كثير ذنوبك فسكبت الدمع ندماً وتندماً وحياءً من الله ؟




هل نظرت إلى تقصيرك في الصلوات الخمس
فحزنت لذلك وسكبت دموع الأسف والحياء من الله ؟






هل تأملت عناية الله ورحمته بك وحفظه لك وإمهاله لك
في الوقت الذي أنت عنه مُعرض...
فحزنت لحالك هذا وذرفت دموعاً من خشيته ؟






هل تأملت عذاب الله يوم لا ينفع مال ولا بنون
فحسبت لذلك حساباً وأعددت لذلك عُدة
وسكبت دمعاً من خشية الله وخوفاً من عذابه وعقابه ؟






هل نظرت إلى كتاب الله الكريم
فوجدت نفسك هاجراً له
فحزنت وبكيت على تقصيرك خشية من ربك ؟







هل نظرت إلى حقوق العباد عليك فوجدت تقصيراً
فأخذك الهم والحزن
فسكبت الدمع برهاناً لله على أسفك وندمك
على تقصيرك في حقوقهم؟







هل فكرت في دعوة لله وشرف العمل لها
فوجدت نفسك مقصراً غيرُ إيجابياً
فحزنت لذلك وذرفت الدمع حزناً وخشية من الله ؟
















هل سمعت آيات العذاب تُقرأ أمامك وعلى مسامعك
فخررت مغشياً عليك دامعاً من خشية الله تعالى ؟






هل سمعت آيات النعيم والجنان والقرب من الرحمن
فتأثرت وراحت نفسك تسرح في نعيم جنات الله
وزاد شوقك وتأججت رغبتك
فذرفت دموعاً صادقات من خشية الله
طمعاً في جنته ورضوانه ؟













بكاء النبي وخشيته ومتابعة الصحابة له
******************************




روى أبوهريرة – رضي الله عنه – قال :

قال رسول الله صل الله عليه وسلم :
لايلج النار رجل بكى من خشية الله حتى يعود اللبن في الضرع ،
ولا يجتمع غبارفي سبيل الله ودخان جهنم "

رواه أحمد والترمذي .






عن أنس – رضي الله عنه قال :

بلغ رسول الله صل الله عليه وسلم عن أصحابه
شيء ، فخطب فقال : عُرضت عليّ الجنة والنار ، فلم أر كاليوم في الخير
والشر ، ولو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً ولبكيتم كثيراً "
قال : فما أتى على أصحاب رسول الله يومٌ أشد منه ،
قال : فغطوا رؤوسهم ولهم خنين "
متفق عليه ،
أي بكوا بكاءً شديداً .





وكم بكى النبي صلى الله عليه وسلم كثيراً وسالت دموعه كثيراً ، وهو المغفور

له ما تقدم من ذنبه وما تأخر .





قال عبد الله بن الشخّير – رضي الله عنه - :
أتيت النبي صلى الله عليه وسلم

وهو يصلي ولجوفه أزيز كأزيز المرجل من البكاء "
رواه أحمد والترمذي .





ولما مات إبراهيم ابن رسول الله صل الله عليه وسلم دمعت عيناه
وبكى رحمة له وقال :
تدمع العين ويحزن القلب ، ولا نقول إلا ما يرضى ربنا وإنا بك يا

إبراهيم لمحزونون "
متفق عليه .






وبكى لما قرأ ابن مسعود عليه سورة النساء .

وبكى لما جلس على قبر إحدى بناته .

وكان يبكي في صلاة الليل .





• قال بعض السلف : ابكوا من خشية الله فإن لم تبكوا فتباكوا ( زاد المعاد ) .



• كان عثمان بن عفان – رضي الله عنه – إذا وقف على قبر يبكي حتى تخضل

لحيته من البكاء .



• كان علي بن أبي طالب – رضي الله عنه – يقبض على لحيته ويبكي بكاء

الخاشع الحزين .




• كان عبد الله بن عمر – رضي الله عنهما – يطفئ المصباح بالليل ثم يبكي

حتى تلتصق عيناه .



• بكى ثابت البناني حتى كاد بصره أن يذهب ، فقيل له : نعالجك على أن لا

تبكي ، فقال : لا خير في عين لا تبكي .











بكى الباكون للرحمن ليلاً .. وباتوا دمعهم ما يسأمونا

بقاع الأرض من شوقي إليهم .. تحنّ متى عليها يسجدونا

• قيل لعطاء السلمي : ما تشتهي ؟ فقال : أشتهي أن أبكي حتى لا أقدر أن أبكي .

• كان عبد الواحد بن زيد يقول لعتبة : أرفق بنفسك فيبكي ويقول : إنما أبكي على تقصيري .






صفات البكاء الحق
**************
ـ1- هو بكاء الضعف والخوف ، ضعف وخوف من الله لا من غيره .

ـ2- هو بكاء القلب والعين معاً لا بكاء العين فقط .

ـ3- هو بكاء التصحيح للنفس والأخذ بها إلى الأهداف السامية والنبيلة .

ـ4- هو بكاء يزيد معه وبه إيمان المسلم ويكون من خشية الله .

ـ5- هو بكاء يُقرب العبد من السماء ويجعله يحلق فيها .

ـ6 - هو بكاء الصدق مع الله والإخلاص لله لا اصطناع فيه ولا رياء .

ـ7- هو بكاء البيعة معه تتجدد مع الله ومع الرسول ومع القرآن .

ـ8 - هو البكاء الذي يُعيِّش صاحبه في آفاق الجنان فيزداد الشوق إليها والحنين

ويصوّر النيران أمامه فتحدث الرعشة في الجسد والارتجاف .











دعاء

اللهم ارزقنا دمعات صادقات من خشيتك تمحي بها ذنوبنا ، وترحم بها ضعفنا ،

وتجبر بها كسرنا ، وتحقق بها أسمى أمانينا .

اللهم ارزقنا دمعات صادقات ننل بها حبك وحب من يحبك
وحب كل عمل يقربناإلى حبك .


اللهم ارزقنا دمعات صادقات تجلي بها قسوة قلوبنا ومرض نفوسنا وخراب ضمائرنا .

اللهم ارزقنا دمعات صادقات تكون لنا شاهدات يا ربنا يا عظيم المكرمات
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-22-2011, 04:16 PM
جمال حمزة جمال حمزة غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

( ابكوا من خشية الله فإن لم تبكوا فتباكوا ) والذى نفسى بيده من لم يبكى بعد قراءة هذا الموضوع أو سطر واحد منه عليه ان يبحث عن قلب آخر
جزاكم الله الجنه
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-01-2011, 02:46 AM
أم الزبير محمد الحسين أم الزبير محمد الحسين غير متواجد حالياً
” ليس على النفس شيء أشق من الإخلاص لأنه ليس لها فيه نصيب “
 




افتراضي

الله المستعان
التوقيع



عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
( وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ ، لَا تَذْهَبُ الدُّنْيَا حَتَّى يَأْتِيَ عَلَى النَّاسِ يَوْمٌ لَا يَدْرِي الْقَاتِلُ فِيمَ قَتَلَ ، وَلَا الْمَقْتُولُ فِيمَ قُتِلَ ، فَقِيلَ : كَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ ؟ قَالَ : الْهَرْجُ ، الْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي النَّارِ )
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أنزلوا, القرآن, ختم, على, هذا, ومن


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 05:04 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.