انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-18-2012, 03:04 AM
الدره العصماء الدره العصماء غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي حملة ***مكارم الأخلاق***

 




الحمد للّه الذي خلق كل شيء فأحسن خلقه وترتيبه، وأدّب نبينا محمد صلى اللّه عليه وسلم فأحسن تأديبه، وبعد:
فإن مكارم الأخلاق صفة من صفات الأنبياء والصديقين والصالحين، بها تُنال الدرجات، وتُرفع المقامات. وقد خص اللّه جل وعلا نبيه محمداً صلى اللّه عليه وسلم بآية جمعت له محامد الأخلاق ومحاسن الآداب فقال جل وعلا:

وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ [القلم:4].



ومما لاشك فيه أن حسن الخلق مع البِشْر هو مفتاح قلوبهم،
والباعث على مَوَدَّة صاحبه، وممهد له في قلوب النَّاس مكاناً.
ولايخفى عليكم ماوصل إليه حال أمتنا من انحدار فى المستوى الأخلاقى ,وليس فى هذا الكلام تعميم ولكن الأغلبيه الآن إلا من رحم ربى خرج عن حدود الأداب وحسن الأخلاق ,ولانجد لهذا التغيير سببا سوى ماطرأ على بلادنا من انفلات فى كل شىء ,اصبحنا نخشى التواجد بين الناس ,نخشى أن نسير فى الشوارع ,نخشى من أى أحد يطرق ابوابنا ,,نخشى على أولادنا من كل شىء ومن أى شىء ,نجد الصغير يتطاول على الكبير بالألفاظ وأحيانا تشابك بالأيدى ,
وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم


,(ليس منَّا من لم يرحم صغيرنا، ويوقِّر كبيرنا)

اين نحن من مكارم الأخلاق هذه ؟.
وتأمل معى هذا الحديث:

(ما من شيء أثقل في ميزان المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق)
يقرر الرسول صلى الله عليه وسلم أن أثقل الفضائل في ميزان المؤمن يوم القيامة الخلق الحسن.
وأن الإيمان وعبادة الله مما توجبه الأسس الأخلاقية، ومن أولى الواجبات التي تفرضها مكارم الأخلاق.
قال أبو حاتم: (حسن الخلق بَذْر اكتساب المحبَّة، كما أنَّ سوء الخلق بَذْر استجلاب البِغْضَة. ومن حَسُن خلقه صان عرضه، ومن ساء خلقه هتك عرضه؛ لأنَّ سوء الخلق يورث الضَّغائن، والضَّغائن إذا تمكَّنت في القلوب أورثت العداوة، والعداوة إذا ظهرت من غير صاحب الدِّين أهوت صاحبها إلى النَّار، إلا أن يتداركه المولى بتفضل منه وعفو)


ومن أجل ذلك نحن بصدد عمل حمله عن

مكارم الأخلاق




يتبع
التوقيع

إن مكارم الأخلاق مطهرة الدين أولها والعقل ثانيها
والعلم ثالثهاوالحلم رابعها والجود خامسها والفضل ساديها
والبر سابعها والشكر ثامنها والصبر تاسعها واللين باقيها
والنفس تعلم أنى لا اصدقها ولست أرشد إلا حين أعصيها
لاتركنن إلى الدنيا ومافيها فالموت لا شك يفنينا ويفنيها.



رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 02:57 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.