انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين

العودة   منتديات الحور العين > .:: المنتديات الشرعية ::. > ملتقيات علوم الغاية > الفقه والأحكــام

الفقه والأحكــام يُعنى بنشرِ الأبحاثِ الفقهيةِ والفتاوى الشرعيةِ الموثقة عن علماء أهل السُنةِ المُعتبرين.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-28-2010, 09:06 PM
أسير الخطايا أسير الخطايا غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




Icon37 فتوى هامّـة حول مسلسل كارتوني تعرضه قناة الرحمـة يتعرض لقضية الولاء والبراء

 

حول مسلسل كارتوني تعرضه فضائية إسلامية يتعرض لقضية الولاء والبراء

السؤال:

عرضت إحدى القنوات الفضائية الإسلامية مسلسلاً كرتونيًا في رمضان تضمن تبرع مسلم لجاره النصراني بمبلغ عشرة آلاف جنيه؛ ليستكمل بها مصروفات عملية جراحية، في الوقت الذي كان فيه هذا المسلم منتظرًا للسجن إن لم يسدد هذا المبلغ لصاحب دينٍ عليه فورًا، وفضل السجن من أجل إنقاذ جاره النصراني، إلا أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أتى للدائن في المنام وأمره بالعفو عن هذا المسلم، وهو ما فسرته زوجته بأنه رضا من الله ورسوله عن صنيعهم بجارهم النصراني، مع العلم أن التي أخذت المبلغ زوجة جاره، وقد دخلت عليه هو وامرأته وهي متبرجة متزينة، كما تضمن المسلسل صداقة ابن الأسرة المسلمة مع ابن الأسرة النصرانية وذهابهما ومجيئهما معًا من المدرسة وإليها.

وقد اختلف الشباب في المنتديات بين قائل: إن هذا كلام حق ولا غبار عليه، وبين قائل: إنه حق، ولكن توقيته غير مناسب من أجل قصة "الأخت كاميليا"، وبين قائل: إنه يكرس لتمييع قضية الولاء والبراء، وكثير من الشباب يقول: إنه يستنكر الكلام، ولكن يستغرب سكوت الشيوخ على ذلك، وكأنه إقرار؟

أجاب الشيخ
ياسر برهامي

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فالإحسان إلى الكفار الذين لم يقاتلونا في الدين ولم يظاهروا علينا أمر مشروع، قال الله -تعالى-: (لا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ . إِنَّمَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ وَظَاهَرُوا عَلَى إِخْرَاجِكُمْ أَنْ تَوَلَّوْهُمْ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ) (الممتحنة:8-9).

ولكن لا يكون هذا على حساب حق مسلم آخر؛ فالواجب إذا كان يريد التبرع والإحسان لمسلم أو كافر أن يتبرع من حقه وماله لا من مال غيره، أو يستأذن صاحب الحق أولاً.

وادعاء رؤيا النبي -صلى الله عليه وسلم- في المنام ليُقرر حكمًا معينًا أو يرغب أو يصحح تصرفًا بعينه داخل في عموم قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (مَنْ تَحَلَّمَ بِحُلْمٍ لَمْ يَرَهُ كُلِّفَ أَنْ يَعْقِدَ بَيْنَ شَعِيرَتَيْنِ وَلَنْ يَفْعَلَ) (رواه البخاري)، بل هذا أشد وأغلظ؛ فلا يجوز استعمال ذلك في الأفلام والمسلسلات كرتونية كانت أو بشرية.

أما الإيحاءات التي تضمنها هذا المسلسل فهي مفهومة معلومة لكل عاقل في هذا التوقيت الذي يحاول أعداء الإسلام هدم قضية الولاء والبراء في حس المجتمع المسلم؛ خصوصًا أن الذي يعرض عليهم جواز الإحسان والبر لا يعرض عليهم شيئًا من معاني البراء الواجب: كالبغض، والعداوة (قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنْكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَدًا حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ) (الممتحنة:4)، بل ويعرض عليهم نقيض ذلك من ادعاء عدم الفرق بين المسلم والنصراني، وتسمية قتلى النصارى في الحروب القومية بالشهداء! وغير ذلك كثير...

فالانطباع الذي يخرج به المشاهِد من هذا "المجموع" هو في حقيقة الأمر يصب في تمييع قضية الولاء والبراء كما يريده المنافقون -فالله المستعان-.

وعامة الشيوخ لا يعرفون شيئًا عن هذه المسلسلات ولا غيرها؛ حيث إنهم ليس عندهم أجهزة تليفزيون، ولا وقت عندهم لو كان عندهم للنظر إليها خاصة في شهر رمضان؛ فلا يصح أن ينسب لهم إقرار ذلك.

المصدر :
http://www.salafvoice.com/article.php?a=4716
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-29-2010, 02:18 AM
سلفى المنهج سلفى المنهج غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

جزاه الله خير ا وبارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-08-2010, 03:38 PM
محب أهل السنة محب أهل السنة غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

بارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-08-2010, 06:53 PM
داعية الله - طالبة رضاه داعية الله - طالبة رضاه غير متواجد حالياً
عضو مميز
 




افتراضي

جزاكم الله خيرا على عرض الموضوع - لاهميته -
انا تابعت المسلسل من اول حلقة الى اليوم وشاهدت هذه الحلقة كاملة وارجو ان يراه الاعضاء قبل الرد على الموضوع
من الحكمة قبل ان نتكلم فى موضوع ان نحيط بكل جوانبه
(اولا الحلقة كانت تدعو الى الايثار والانفاق وعدم استغلال حاجة اخى المسلم للمال لاستفيد منه)
الحلقة تحكى عن مسلم له جار نصرانى اصيب بمرض خطير قد يتسبب فى وفاته ان لم تجرى له عملية
وكان على هذا الرجل المسلم دين - وكان معسرا ولم يصبر عليه صاحب المال واصر على سجنه (مع عدم حاجته الى المال)-
فاضطرت زوجته الى بيع شقتها الى شقيقها الذى استغل حاجتها واعطاها ربع الثمن الذى تستحقه مع انه يملك المال الكثير
وعندما علم الرجل المسلم بحاجة جاره - ومسالة اختيار الديانة فيها نظر - آثر ان يتحمل مسؤلية الدين اما بالتاجيل او بالمسالة القانونية - حتى لا يسال عن حاجة جاره اليه يوم القيامة على الرغم من انه معسر -
وجميعنا يعلم حديث النبى - صلى الله عليه وسلم -( ما زال جبريل يوصينى بالجار حتى ظننت انه سيورثه ) فهل خص الجار المسلم من غيره ؟ - وتذكرو قيام النبى-صلى الله عليه وسلم - لجنازة اليهودى وسؤاله عن جاره اليهودى الذى غاب عن ايذاءه -
فالغرض من الحلقة واضح ولا يحتاج التاويل فهو يدخل تحت قوله تعالى (لاينهاكم الله 000)
اما بالنسبة للقول بانه يجب ان يستاذن صاحب الحق
1- فانه يعلم ان صاحب الحق لن ياذن
2- وان صاحب الحق ليس فى حاجة الى هذا المال
3- وان الضرر الواقع على صاحب المال اقل من الضرر الواقع على المريض الذى يحتاج الى عملية (واين حق الجار والايثار)
ولى سؤال:ان كان لك جار فى حاجه وانت تستطيع ان تساعده الا تساعده؟ (عملا بالوصية)
بالنسبة للحلم الذى راه صاحب الدين
لى سؤال:هل هذا الامر جائز شرعا ام لا ؟ وما ادرانا ان يكون حدث بالفعل وجاء حكاية فى الحلقة ؟
ادعاء عدم الفرق بين المسلم والنصراني، وتسمية قتلى النصارى في الحروب القومية بالشهداء! هذا الكلام لا علاقه له بالموضوع
وهناك امر يجب ان ننتبه له000
(بدأ الاسلام غريبا ويعود غريبا) اليس هذا الزمن ؟
الم يعاهد النبى اليهود فى اول الاسلام -وهم اليهود- وكانو يحاربون مع المسلمين فى الغزوات - وظهرغدرهم فاجلاهم النبى - صلى الله عليه وسلم-؟
الم يقل الله -تعالى- (ولتجدن اقربهم مودة للذين امنوا الذين قالوا انا نصارى ) اليسو اولى بالمعاهدة ؟
واهم سؤال: تكلمتم عن المحاربين فاين حكم المعاهدين وتوصية النبى -صلى الله عليه وسلم- بهم ؟
امر اخير واعتذر للاطالة
الحلقة جاءت فى وقت (ممتاز) ومن يتابع اخبار النصارى فى مصر يعلم ذلك - ان كان احد يتابع -(احنا مش عايشين لوحدنا )
وتذكرو ان هناك عدو يتربص بحجة (اضطهاد النصارى) وهذا المسلسل يشاهد على قناة فضائيه مصرية 000 واللبيب بالاشارة يفهم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-20-2010, 01:17 AM
أم الزبير محمد الحسين أم الزبير محمد الحسين غير متواجد حالياً
” ليس على النفس شيء أشق من الإخلاص لأنه ليس لها فيه نصيب “
 




افتراضي

جزاكم الله خيراً
التوقيع



عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
( وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ ، لَا تَذْهَبُ الدُّنْيَا حَتَّى يَأْتِيَ عَلَى النَّاسِ يَوْمٌ لَا يَدْرِي الْقَاتِلُ فِيمَ قَتَلَ ، وَلَا الْمَقْتُولُ فِيمَ قُتِلَ ، فَقِيلَ : كَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ ؟ قَالَ : الْهَرْجُ ، الْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي النَّارِ )
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-20-2010, 01:24 AM
اميرة البنا اميرة البنا غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

فعلا موضوع فى وقته جزاكى الله خيرا

لنشر هذه الفتوى
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-20-2010, 01:26 AM
ملكة أنا بنقابي ملكة أنا بنقابي غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

جزاكم الله خيراً
وبارك الله فيكِ أختي داعية الله
التوقيع

سبــــحان الله وبحمده ....... سبــــحان الله العظيم
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مسلسل, لقضية, الرحمـة, الولاء, تعرضه, يتعرض, حول, فتوى, هامّـة, والبراء, قناة, كارتوني


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 09:56 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.