انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


واحة النحو والصرف هنا توضع الموضوعات المتعلقة بقواعد علمي النحو والصرف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-17-2014, 01:53 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي درووس فى علم النحو (متجددة)

 



بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم


أما بعدُ فهذا شرحٌ مختصرٌعلى متنِ الآجُرومية في علم النحو أحببت أنْ أكتبَهُ لينتفعَ به إِخوانى وأَخواتى فى هذا المنتدى المبارك




وإن تَجِد عيباً فَسُدّ الخَللَا
أسأل الله التوفيق لى ولكم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-17-2014, 01:56 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

<b>
أولاً مقدمات ضرورية



فضائل اللغة العربية وتاريخ علم النحو
أُحيلكم على مقالينِ هَامينِ
الأول
لشيخنا الفاضل أبو أنس أشرف بن يوسف بن حسن


بعنوان أهمية تعلم علم النحو ومكانته عند السلف

http://www.alukah.net/literature_language/0/3138/



والثانى
للأستاذ على النجدى ناصف
بعنوان تاريخ النحو
http://www.alukah.net/Literature_Language/0/1825/

ماهو تعريف علم النحو

النحو لغةً :بمعنى القصد . نحوت الشيء أي قصدته

وأصطلاحاً علم بأصول يُعرف بها أحوال أواخر الكلم إعرابًا وبناءً

فيعرف به أن الفاعل مرفوع والمفعول منصوب وغير ذلك

من هو واضع علم النحو
أبو الأسود الدُّؤلي ظالم بن عمرو الكوفي الدار البصري المنشأ بأمر أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه، على أرجح ما قيل في هذا . وهو مسلك كثر الكلام فيه وهذا مختصره
وقيل:إن سبب تسميته بذلك أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه لما أمر أبا الأسود الدؤلي أن يضعه وعلَّمه الاسم والفعل والحرف وشيئا من الإعراب قال له :" انح هذا النحو "

حكم تعلمه

هو من فروض الكفايات ، وهناك من يرى أنه واجب ؛ إذ ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب ، والوسائل لها أحكام المقاصد. كما أنّه يجب إذا لم تتحقق الكفاية بواحد معين .


ترجمة صاحب المتن ( منقول)


أبو عَبْدِ الله مُحَمَّد بن مُحَمّد بن دَاود الصِّنْهاجِيّ المَشْهُورِ بابْنِ آجُروم

اسمه ونسبه وشهرته:
هو الإمام أبو عبد الله محمد بن محمد بن داود الصِّنْهاجي ( بمهملة مكسورة وموحدة فوقية ساكنة ) النحوي المشهور بابن آجُرُّوم بفتح الهمزة الممدودة وضم الجيم والراء المشددة ومعناه بلغة البربر الفقير الصوفي .
قال السيوطي : رأيت بخط ابن مكتوم في تذكرته قال : محمد بن محمد الصنهاجي أبو عبد الله ، من أهل فاس يعرف بأكروم ، نحوي مقري وله معلومات من فرائض وحساب وأدب بارع وله مصنفات وأراجيز في القراءات وغيرها ، وهو مقيم بفاس يفيد أهلها بمعلوماته المذكورة ، والغالب عليه معرفة النحو والقراءات وهو إلى الآن حي ، وذلك في سنة تسع عشرة وسبعمائة اهـ .
قال السيوطي : وصفه شراح مقدمته كالمكودي والراعي وغيرهما بالإمامة بالنحو ، والبركة والصلاح ، ويشهد بصلاحه عموم نفع المبتدئين بمقدمته (1).

مولده ووفاته:
قال الحلاوي في شرحه لمقدمته : وكان مولده عام اثنتين وسبعين وستمائة وكانت وفاته سنة ثلاث وعشرين وسبعمائة في شهر صفر الخير ، ودفن داخل باب الجديد بمدينة فاس ببلاد المغرب اهـ.
وقال ابن العماد الحنبلي رحمه الله تعالى وغير واحد : ولد بفاس سنة اثنتين وسبعين وستمائة وتُوفي بها سنة أربع وعشرين وسبعمائة (2).

مصنفاته:
1- مقدمته النحوية، ولم يسمها ولذا اختلف الناس في تسميتها، واشتهرت باسم الآجرويمة، أو المقدمة الآجرومية. وقد ألفها بمكة، تجاه الكعبة الشريفة .
2- فرائد المعاني في شرح حرز الأماني في القراءات .

مكانته العلمية:
قال ابن مكتوم في تذكرته نحوى مقرى له معلومات من فرائض وحساب وأدب بارع وله مصنفات وأراجيز وقال غيره المشهور بالبركة والصلاح ويشهد لذلك عموم النفع بمقدمته .

تلاميذه :
1- ابنه أبو محمد عبد الله ، في شرح المكودي على المقدمة حيثُ قال : وقد رويتُ هذه المقدمة عن ولده الأستاذ الأثير العالم الأطهر أبي محمد عبد الله عن والده المذكور ـ أي الآجرومي ـ رحمه الله تعالى (3) .
2- أبو العباس أحمد بن حزب الله الساعدي النحوي ، في شرح المكودي أيضا حيثُ قال : ورويتها أيضا عن ولده الأستاذ المحقق الناظم البارع أبي عبد الله المدعو بمنديل ، عن الشيخ الأستاذ المحقق الناظم البارع الأعرف أبي العباس أحمد بن حزب الله ، عن واضعها أبي عبد الله محمد المذكور ـ أي الآجرومي ـ رحمه الله تعالى .
وذكر صاحب نفح الطيب أنه توفي سنة 741 هـ .
3- محمد بن علي بن عمر الغساني النحوي.
قال السيوطي إنه رأى في تاريخ غرناطة في ترجمته ـ أي الغساني ـ أنه قرأ بفاس على هذا الرجل ـ أي ابن آجروم رحمه الله تعالى ـ ووصفه بالأستاذ (5).
4- القاضي أبو عبد الله محمد بن إبراهيم الحضرمي ، ذكره صاحب نفح الطيب في إسناد الآجرومية من طريق محمد بن عبد الملك بن علي القيسي المنتوري ينتهي إلى القاضي أبي عبد الله الحضرمي المذكور عن الآجرومي رحمهم الله تعالى جميعا (6).
5- ابن حكم
قال :صاحب نفح الطيب قال ابن حكم : كان أول اتصالي بالأستاذ أبي عبد الله بن آجروم أني دخلت عليه وقد حفظت بعض كتاب المفصل فوجدت الطلبة يعربون بين يديه هذا البيت :
عهدي به الحيُّ الجميعُ وفيهم ُ**** قبلَ التفرُّقِ ميسر ٌ ونِدام ُ

مذهبه النحوي من خلال مقدمته:
قال السيوطي رحمه الله تعالى في بغية الوعاة بعد أن ذكر كلاما عن المصنِّف رحمه الله :« وهنا شيء آخر ، وهو أنا استفدنا من مقدمته أنه كان على مذهب الكوفيين في النحو ، لأنه عبَّر بالخفض وهو عبارتهم ، وقال : الأمر مجزوم . وهو ظاهر في أنه معرب وهو رأيهم ، وذكر في الجوازم كيفما والجزم بها رأيهم وأنكره البصريون ، فتفطن » اهـ (7) .
جمع بتصرف
__________
(1) ( بغية الوعاة ص 102ـ شذرات الذهب 6/62 ـ كشف الظنون 2/1796وما بعدها ـ هدية العارفين 2/145 ـ معجم المؤلفين 11/215 )
(2) ( بغية الوعاة ص 102ـ شذرات الذهب 6/62 ـ كشف الظنون 2/1796وما بعدها ـ هدية العارفين 2/145 )
(3) ( شرح المكودي على الآجرومية ص24 )
4) ( شرح المكودي على الآجرومية ص24 )
(5) ( بغية الوعاة ص 102 )
(6) ( نفح الطيب 2/1172 )
(7) ( بغية الوعاة ص103 )


http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=265983
(( مَتْنُ الْآجُرُّومِيَّةِ [ تَجْمِيعٌ لِشُروحِ الْمَتْنِ ] ))

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
وبعد:
نظراً لأهميةِ هذا المتن المُبارَك ، رأيتُ أهمية جمع الشروح المتعلقة بهِ في موضوعٍ واحدٍ بهدفِ تسهيلِ الوصولِ إليها، نفعنا الله بهذا المتن وما التوفيقُ إلا بالله.

الشروح المقروءة (كتب مصورة + كتب منسّقة )

متن الآجُرُّومِيَّة ( ت حايف النبهان / ط دار الظاهرية 2011م 1432هـ )
للتحميل أضغط هنا
صفحة التحميل
متن الآجرومية - من موقع: جامع شيخ الإسلام ابن تيمية –
للتحميل أضغط هنا
صفحة التحميل
متن الآجرومية في جداول ولوحات ( إعدادُ: أبي عِمران المكسيكي ) + مختصر صغير جداً للآجرومية
الجداول واللوحات من هنا + المختصر من هنا
صفحة التحميل
التحفة السنية بشرح المقدمة الآجرومية (ط دارالفيحاء ودارالسلام ) من أشهر الشروح بين طلاب العلم المبتدئين.
للتحميل أضغط هنا
صفحة التحميل
الحلل الذهبية على التحفة السنية (العبادلي المقطري / ط دار الآثار)
للتحميل اُضغط هنا
صفحة التحميل
شرح المقدمة الآجرومية (خالد الأنصاري / ط دار الاعتصام)
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
مفاتيح العربية على متن الآجرومية - الشيخ فيصل آل مبارك رحمه الله / عناية: الشيخ الدغيثر- منسّق
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل

حاشية الآجرومية ( الشيخ عبد الرحمن بن محمد بن قاسم ) نسخة مُصوّرة
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
حاشية الآجرومية - الشيخ عبد الرحمن بن محمد بن قاسم - نسخة غير مُصوّرة
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
التحفة البهية بشرح المقدمة الآجرومية ( د.عبد الحميد هنداوي / ط دار الكتب العلمية )
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
أيسر الشروح على متن الآجرومية ( د.عبدالعزيز الحربي / ط دار ابن حزم )
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
الممتع في شرح الآجرومية ( مالك المهذري / تقديم: الشيخ الوادعي رحمه الله / ط مكتبة صنعاء الأثرية )
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
ولصاحب الكتاب شرح صوتي تجدونه ضمن الشروح الصوتية.
شرح الآجرومية ( الإمام محمد الصالح العثيمين رحمه الله / ط مكتبة الرشد )
لتحميل الغلاف من هنا
لتحميل الكتاب من هنا
صفحة التحميل
التعليقات الجلية على شرح المقدمة الآجرومية (شرح: الإمام العثيمين رحمه الله / تعليقات: أبو أنس / ط دار العقيدة )
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
إيضاح المقدمة الآجرومية – الشيخ صالح الأسمري – منسّق
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
بشرى طلاب العربية بإعراب الآجرومية ( خالد الأزهري / ط دار ابن حزم )
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
حاشية العلامة أبي النجا على شرح الشيخ خالد الأزهري على متن الآجرومية ( ط مصطفى البابي )
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
الدرر المكية في تهذيب الآجرومية – د.محمد باجابر – منسّق
للتحميل اضغط هنا (له شرح صوتي موجود ضمن الشروح الصوتية)
صفحة التحميل
شرح الآجرومية في علم العربية (علي السنهوري / ط دار السلام / مجلدان) تصوير ورفع أخينا : عبد الرحمن النجدي جزاه الله خيراً وفي ميزان حسناته
الجزء الأول
الجزء الثاني
وقد قمت بإعادة رفع الكتاب مرةً أخرى على موقع أرشيف، ومن هنا صفحة التحميل.
متممة الآجرومية – الخطّاب – منسّق
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل
الكواكب الدرية على متممة الآجرومية ( الأهدل / ط مؤسسة الكتب الثقافية )
للتحميل اضغط هنا
صفحة التحميل



الشروح المسموعة والمرئية لمتن الآجرومية:

---------------------------------------------------------------------------------------------------
قراءات صوتية للمتن:
ياسر سلامة
سليمان الشويهي
أبو أحمد الشيظمي
----------------------------------------------------------------------------------------------------
شرحُ الإمامِ علّامة زمانِهِ محمد الصالح العثيمين رحمه الله:
من موقع طريق الإسلام (25 شريطاً) أو من جامع الدروس العلمية
ومن موقع الشيخ رحمه الله تعالى:
الجزء الأول
الجزء الثاني
شرح الدكتور محمد السبيهين:
من موقع طريق السلف (31 درساً)
(التفريغ)
DOC مرفوع على 4shared

شرح الشيخ عبدالكريم الخضيّر حفظه الله:

من موقع الشيخ حفظه الله(وبه تفريغ الشرح)
من موقع "طريق الإسلام"
شرح كتاب التحفة السنية بشرح الأجرومية للشيخ أحمد الحازمي:
من موقع البث الإسلامي
من أرشيف
شرح الشيخ محمد بن خالد الفاضل:
من"طريق الإسلام"
من جامع الدروس العلمية
من "أرشيف"
(التفريغ)PDF أو DOC من موقع "جامع شيخ الإسلام ابن تيمية".
شرح الشيخ محمد بن إبراهيم الحمد:
من موقع طريق الإسلام
من موقع جامع الدروس العلمية
والشرح عبارة عن سبعة أشرطة.
شرح الشيخ عبدالرحمن (ابن عوف) بن عمر كوني حفظه الله
وهي عبارة عن ستة أشرطة ، والشرح – للأسف- إلى نهاية باب المفعول به.
(1) ، (2) ، (3) ، (4) ، (5) ، (6)
وأما دروس شرح المتممة الآجرومية التي شرحها الشيح فمن (هـــنــا)
شرح الشيخ محمد سعيد رسلان حفظه الله
من موقع الشيخ حفظه الله (صوتي ومرئي) ، وهي عبارة عن شرح كتاب (التحفة السنية بشرح المقدمة الآجرومية)
شرح الأستاذ طارق فرحان حفظه الله
مــن هــنــا أو مـــن هــنــا
شرح الشيخ ماهر عبدالعال حفظه الله
(شرح متن الآجرومية)
من مسجد التوحيد بشبرا (صوتي و مرئي)
من جامع الدروس العلمية
(شرح التحفة السنية بشرح المقدمة الآجرومية)
من مسجد التوحيد بشبرا (صوتي و مرئي)
من جامع الدروس العلمية
شرح الشيخ عبدالمحسن بن محمد القاسم:
من موقع أرشيف
من جامع الدروس العلمية
من بوابة الحرمين الشريفين
شرح الشيخ وليد إدريس المنيسي:
من طريق الإسلام
من جامع الدروس العلمية
من الأكاديمية الإسلامية المفتوحة
من أرشيف
شرح الشيخ حسن الحفظي: (20 شريطاً )
من طريق الإسلام
من الأكاديمية الإسلامية المفتوحة
(التفريغ) على الفورشيرد : PDF ، DOC ، صفحات ويب من موقع الأكاديمية الإسلامية المفتوحة
شرح الشيخ خالد بن إبراهيم النملة: (8 أشرطة)
من موقع طريق الإسلام
شرح الشيخ سليمان العيوني:
من طريق الإسلام (23درساً)
من جامع الدروس العلمية > الشرح الأول (7دروس) ، الشرح الثاني (23درساً)
من أرشيف > الشرح الأول (7دروس) ، الشرح الثاني (23درساً)
- فوائد من شرح الشيخ رفعها الأخ أبي عبدالله - جزاه الله خيراً- فأعدتُ رفعها > من فوردشير ، من ميديافاير
شرح الدرر المكية تهذيب الآجرومية للشيخ الدكتور محمد باجابر:
من جامع الدروس العلمية
(المتن)
Doc on 4shared ، Pdf on Archive
شرح الشيخ مثقال أبوعبدون:
من موقع جامع الدروس العلمية (10 دروس)
من أرشيف
شرح الشيخ أحمد بن ثابت الوصابي:
(شرح التحفة السنية بشرح المقدمة الآجرومية) (49 درساً)
من جامع الدروس العلمية
من أرشيف
وللشيخ كتاب (التحفة الوصابية في تسهيل متن الآجرومية) لم أجدهُ مرفوعاً على الشبكة.
شرح أبي أنس مالك بن سالم المهذري صاحب كتاب (الممتع في شرح الآجرومية):
من موقع أرشيف (45درسا) ، ورابط الكتاب موجود ضمن الشروح المقروءة مُصوّراً.
شرح الشيخ أحمد الشاوي: (9دروس)
من جامع الدروس العلمية
من أرشيف ، ويُنظر أيضاً هنا.
قواعد وتطبيقات على متن الآجرومية PDF للشيخ: من هنا أو من على الفورشيرد
شرح الشيخ عبدالعزيز القوري: (17درساً)
من دار القرآن بمراكش
من أرشيف
شرح الشيخ عبدالرحمن بن صالح الدهش:
(تقريب الآجرومية) 14 شريطاً
من جامع الدروس العلمية
من موقع أرشيف
الشيخ محمد بن علي ادم الإثيوبي:
من جامع الدروس العلمية (10 دروس)
من موقع أرشيف
شرح محمد بن خدة الجزائري:
من جامع الدروس العلمية (27درساً)
شرح الشيخ أبي المعالي الرئبالي:
(الفتكة البكر الرئبالية في شرح المقدمة الآجرومية)
من موقع أرشيف
.
هذا ما تيسّر لي جمعه بحمد الله تعالى، وما التوفيق إلا بالله.
وصلِّ اللهم على محمد وعلى آله وصحبه وسلم عليهم أجمعين ، والحمد لله ربِّ العالمين.

__________________
محتوى الكتاب


يبين الكتاب أنواع الكلام وإعرابه. وقد عرض كل ذلك بإيجاز دون أن يكون ذلك على حساب الإيضاح. فبين في باب الإعراب باب معرفة علامات الإعراب ثم عقد فصلاً في المعربات ثم أتبع ذلك بباب الأفعال، حيث بين أنواعها وأحوالها وإعراب كل حالة وانتقل إلى باب مرفوعات الأسماء ومن ثم باب الفاعل وباب المفعول وبعدها تناول باباً آخر في المبتدأ والخبر والعوامل الداخلة عليه، ومن ثم تحدث في أبواب لاحقة عن النعت والعطف والتوكيد والبدل والمتعديات من الأسماء والمفعول به والمصدر وظرف المكان والزمان، والحال والتمييز والاستثناء والمنادى والمفعول من أجله والمفعول من معه ثم اختتم المتن بالمخفوضات من الأسماء.




هذا الكتاب اسمه «المقدمة الآجُرُّومية في مبادئ علم العربية» أوجز مؤلفه فيه كتاب «الجّمَل في النحو» لأبي القاسم عبد الرحمن بن إسحق الزجّاجي في 145 بابًا تناولت: أبواب النحو، والصرف، والأصوات، والضرورات الشعرية، وهي مباحث سهلة الحفظ تتعلق بعلامات الإعراب وتصريف الأفعال وإعرابها وأنواع المعربات من الأسماء، فكانت أساس الدراسات النحوية في زمنه، وتأخذ بمبدأ الاختيار من المدرستين الكوفية والبصرية، مع أن ابن آجُرُّوم كان أقرب إلى مذهب الكوفيين على خلاف الزجّاجي الذي كان ميالاً إلى البصريين.

أبو عبد الله محمد بن محمد بن داود الصنهاجي، ويعرف بابن آجروم (ولد 672 هـ / 1273 - توفي 723 هـ /1323 )، فقيه ونحوي مغربي من صنهاجة، اشتهر بكتابه الآجرومية الذي يعتبر من أهم كتب النحو العربية.



حياته


ابن ءاجُرُّوم، بمد الألف وضم الجيم وتشديد الراء. آجُرُّوم[1] كلمة أمازيغية معناها الفقير والصوفي، وكان جده داود أول من عُرف بهذا اللقب. وصفه شُرّاح مقدمته كالمكودي والراعي وغيرهما بالإمامة في النحو. ولد بفاس، ودرس فيها، وقصد مكة حاجاً مروراً بالقاهرة حيث لبث مدة ودرس على النحوي الأندلسي أبي حيان محمد بن يوسف الغرناطي وحظي بإجازته. في مكة عاش زمناً وألّف مقدمته الآجُرّومية، وعندما عاد إلى فاس لازم تعليم النحو والقرآن في جامع الحي الأندلسي إلى أن مات.

اشتهر ابن آجُرُّوم بالتقوى والصلاح ووصفه معاصروه بأنه كان فقيهاً أديباً رياضياً، إماماً في النحو ومتبحراً في علوم أخرى منها التجويد وقراءة القرآن الكريم.

توفي في شهر صفر الخير، ودفن داخل باب الحديد بمدينة فاس ببلاد المغرب. قال الكفراوي في حاشيته: حكي أنه ألف متن الآجرُّومية تجاه البيت الشريف، وحكي أيضا أنه لما ألفه ألقاه في البحر وقال (إن كان خالصا لله تعالى فلا يبلى) وكان الأمر كذلك.
مؤلفاته


اشتهر بكتابه «المقدمة الآجُرُّومية في مبادئ علم العربية» أوجز فيه كتاب «الجّمَل في النحو» لأبي القاسم عبد الرحمن بن إسحق الزجّاجي في خمسة وأربعين ومئة باب تناولت أبواب النحو والصرف والأصوات والضرورات الشعرية، وهي مباحث سهلة الحفظ تتعلق بعلامات الإعراب وتصريف الأفعال وإعرابها وأنواع المعربات من الأسماء، فكانت أساس الدراسات النحوية في زمنه، وتأخذ بمبدأ الاختيار من المدرستين الكوفية والبصرية، مع أن ابن آجروم كان أقرب إلى مذهب الكوفيين على خلاف الزجّاجي الذي كان ميالاً إلى البصريين.

طبعت المقدمة عدة طبعات في البلاد العربية وفي روما ولندن وباريس ولندن وميونيخ مع ترجمات إلى اللاتينية والفرنسية والإنكليزية والألمانية.

كتب ابن آجُرُّوم عدة مصنفات كما ألّف جملة أراجيز في القراءات والتجوبد. منها شرح لمنظومة الشاطبي «حرز الأماني ووجه التهاني» التي اشتهرت بالشاطبية نسبة إلى صاحبها، وسمّى ابن آجُرُّوم أرجوزته هذه «فرائد المعاني في شرح حرز الأماني» وعرفت بشرح الشاطبية.

</b>



رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-20-2014, 06:20 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم
الكلامُ : هو اللفظُ المُرَكَّبُ المُفيدُ بالوَضْع، وأقسامُه ثلاثة: اِسمٌ ، وفعلٌ، وحَرفٌ جاءَ لمَعنى.
فالاسم يُعرَفُ بالخَفضِ، والتنوينِ ،ودخولِ الألف واللام، وحروفِ الخَفضِ وهي: مِن، واِلى ،وعَن، وعلى، وفِي ، ورُبَّ، والباءُ، والكافُ، واللامُ، وحروفِ القَسَم وهي:الواو، والباء، والتاء.
والفعلُ يُعرَفُ بقد، والسِّين، وسَوف،وتاء التأنيث الساكنة.
والحرفُ ما لا يَصلُحُ معه دليلُ الاسم ولا دليل الفعل
الشرح
ابتدأ المصنف رحمه الله تعالى كتابه بالبسملة اقتداء بالكتاب العزيز وعملاً بحديث : « كل أمر ذي بال لا يُبدأ فهي ببسم الله الرحمن الرحيم فهو أقطع وورد بلفظ أبتر رواه النسائي .
و ابن ماجه والبيهقي وغيرهم وضعفه الشيخ الألبانى في الأرواء وقال ضعيف جدًّا
أعراب البسملة
بسم : الباء حرف جر مبنى على الفتح لا محل له من الاعراب
اسم : أسم مجرور وعلامة الجر الكسرة (مضاف)
الله : مضاف اليه مجرور وعلامة جره كسر الهاء تأدبًا
الرحمن : صفة مجرورة وعلامة الجر الكسرة
الرحيم : صفة مجرورة وعلامة الجر الكسرة
الكلام هو اللفظ المركب المفيد بالوضع
إعلم أن الكلام لابد أن يجمتمع فيه أربعة أمور
أن يكون لفظاً:صوتاً مشتملاً على بعض الحروف الهجائية نخرج من ذلك الأشارة والكتابة
أن يكون مركباً:أى مكون من كلمتين أو أكثر مثال : جاء زيدٌ ، ومثال : هذا طالبٌ مجتهدٌ ونحو : استقمْ ؛ لأنه مركّب من فعل وفاعل مستتر تقديره ( أنت)
ونحو : استقمْ ؛ لأنه مركّب من فعل وفاعل مستتر تقديره ( أنت)
تنبيه : فرق بين الكلمة والكلام والكلم والقول
الكلمة لفظ مفرد الكلم أكثر من كلمة سواء أفادت معنى أو لم تُفد والقول يشمل الكلام والكلم والكلم و قد تُطلق الكلمة و يراد بها الكلام، فنقول في "لا إله إلا الله" كلمة التوحيد.
و كقول الحبيب المصطفى –صلى الله عليه و آله و سلم-: "أصدق كلمةٍ قالها شاعر كلمة لبيد بن ربيعة:ألا كل شيءٍ ما خلا الله باطلُ"
فسمى ذلك كلمة.ة

أن يكون مفيد : فائدة يحسُن السكوت عليها بحيث لايبقى السامع منتظراً لشئ أخر فلو قلت إذا حضر الأستاذ فهذا ليس كلاماً
بالوضع أى من كلام العرب

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-20-2014, 06:22 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

أقسام الكلام
وأقسامُه ثلاثة: اِسمٌ ، وفعلٌ، وحَرفٌ جاءَ لمَعنى

أذا قلتَ كيف عرفنا بأن أقسام الكلام ثلاثة وليس أربعة أو خمسة مثلاً نُجيب ونقول عرفنا بالإستقراء فهى الألفاظ ، الهاء هنا عائدة على الكلام
فأقسام الكلام ثلاثة ،فأى كلمة تنطقُها وتتكلم بها إما أسماً أو فعلاً أو حرفاً
الأسم مادل على معنى فى نفسه والزمن ليس جزءاً منه مثل زيد _عصفورة_بيت_ الذكاء وغير ذلك
أما الفعل مادل على معنى وأقترنت بزمن (وهذ الزمن أما ماضياَ أو مضارعاَ أو أمراَ)
الماضى هو ماحدث فى الزمن الماضى (مثل كتبَ،سافرَ،صلىَ
المضارع هو ماسيحدث فى الزمن الحاضر أو المستقبل وهذا الفعل يبدأ بحرف من هذه الكلمة أنيت مثل يكتبُ _تكتبُ _أكتبُ
الأمر مايدل على حدثِ يطلبُ حدوثه فى الزمان المستقبل مثل أُكتُب _سَافر_صلى

أما الحرف هو كلمة دلت على معنى فى غيرها مثال فى _لم _هل _على فأنت لن تفهم معنى الكلمة الأ أذا ضُمت لغيرها
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-20-2014, 06:28 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الشرح
بعدما علمنا أقسام الكلام وأنهُ ينقسمُ إلى ثلاثة أقسام ذكر صاحب المتن علامات هذه الاقسام ،
العَلامَة : ما يُنْصب في الطريق فيُهتدى به ، بمعنى أخر كيف نعرف أن الكلمة التى أمامنا أسم أو فعل أو حرف
أولاً علامات الأسم ذكر ابن أجروم أربع علامات وزاد ابنُ مالك واحدة

بالجر والتنوين والندا وأل........ ومسندا للاسم تمييز حصل

1- التنوين وهو تنوين الضم والفتح والكسر ( ٌ، ً ، ٍ ) مثل: هذا كتابٌ-وقرأتُ كتاباً- ونظرت إلى كتابٍ فكتاب اسم والدليل هو وجود التنوين في آخره.
مثال: قال الله تعالى: ( سيصلى ناراً ذاتَ لهبٍ ) فنار ولهب اسمان لوجود التنوين في آخرهما.
2- الألف واللام. مثل: الرجل- الكتاب- الشمس- الزجاج، فهذه كلها أسماء لوجود أل في أولها.
مثال: قال الله تعالى: ( الرحمنِ الرحيمِ) فلفظ رحمن ورحيم اسمان لوجود الألف واللام في أولهما.
3- الإسناد إليه ومعناه: أن تنسب لشيء شيئا آخر، مثل: ( زيدٌ قائمٌ ) فهنا نسبتَ وأسندتَ لزيد القيام فيسمى زيد مسندا إليه، ويسمى القيام مسندا، فزيد هنا اسم لأنه أسند إليه القيام، وكل كلمة أسند إليها شيء تكون اسما فوقوع الكلمة مسندا إليه هو دليل على أنها اسم، ومثل: ( قامَ زيدٌ- نامَ بكرٌ- أنا مسلمٌ ) فزيد اسم لأنه أسند إليه القيام، وبكرٌ اسم لأنه أسند إليه النوم، وأنا اسم لأنه أسند إليه الإسلام.
مثال: قال الله تعالى: ( محمدٌ رسولُ اللهِ ) فمحمد اسم لأنه أسند إليه الرسالة صلى الله عليه وسلم.
4_الخفض ذكرها ابن أجروم على طريقة الكوفيين والجر قالها ابنُ مالك على طريقة البصريين ولا يجر الأ الأسماء فلا يجر الفعل والحرف فالأسم قد خصص بالجرِ كما قد خصص الفعل بالجزم فاعلما

فحروف الجر والقسم التي ذكرها المصنف هي:
(من) كقولك: جئت من المدرسة
(إلى) كقولك: ذهبت إلى المدرسة
(عن) كقولك: تكلمت عن المنهج
(على) كقولك: مشيت على الأرض
(في) كقولك: وقفت في البيت
(رب) كقولك: رُبَّ يوم بكيت منه
(الباء) كقولك: تكلمت بالحق – وأما في القسم فكقولك: بالله العظيم لأفعلن كذا
(الكاف) كقولك: محمد كأخيه
(اللام) كقولك: الكتاب لمحمد
(الواو) وتأتي للقسم فقط، كقولك: والذي نفسي بيده
(التاء) وتأتي للقسم فقط، كقولك: تالله لأفعلن.
وأوصلها ابن مالك الى عشرينَ حرفاً وزاد النحاة حرفاَ أخر
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-20-2014, 06:29 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

<b>ذكر ابن أجروم اربع علامات فقط وزاد ابن مالك ثلاث علامات

قد هى حرف من معانيها التحقيق تدخل على الماضى مثال (قد سمع الله ) وعلى المضارع ( قد يعلم الله) قال الشنقيطى فى أضواء البيان تأتى قد لللتحقيق كثيراً مع الفعل المضارع

السين وسوف هما حرفا استقبال يختصان بالفعل المضارع سأستغفر وسوف أستغفر

تاء التأنيث الساكنة هى حرف يدل على أن ماأُسند اليه الفعل مؤنث وهى مختصة بالماضى تتصل بأخره مثال (قالت نملة)


وقال ابن مالك فى ألفيته


بِتَا فَعَلْتَ وَأَتَتْ وَيَا افْعَلِي.....ونُونِ أَقْبِلنَّ فِعْلٌ يَنْجَلِي
الشرح‎:
معنى البيت: أن الفعل ينجلي - أي يظهر ويتميز عن الاسم والحرف - بالعلامات التالية:-
1- تاء الفاعل.
2- تاء التأنيث الساكنة.
3- ياء الفاعلة.
4- نون التوكيد


أما الحرف ليس له علامة كالفعل والأسم
قال الحريرى فى ملحة الأعراب
الحرف ماليس به علامة ... فقس على كلامى تكُن علامة
</b>
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 03-20-2014, 06:31 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

مُلخصٌ لما سبق ، وتمرينات عليه

عَلِمنا مما سبق بعض المبادئ الأساسية والمداخل لعلم النحو منها
1_ أن النحو هو من علوم الألأت ،كلما قَوى طالب العلم فيه حَسُن فهمهُ للكتاب والسنة
2_ العرب كان يتكلمون اللغة العربية بعفوية وسجية فلم يقروء أويحفظوا كتباً فى النحو كما يحدث الأن
ولست بنحوي يلوك ..لسانه ولكنه سليقي أقول فأعربوا
3-سبب وضع الكتب والمتون فى تعلم النحو هو إتساع الرقعة الأسلامية وأختلاط الألسن ودخول العجمة فتم وضع الكتب من أجل أزالة هذه العجمة وقيل أول من وضع قواعد النحو هو أبوالأسود الدؤولى فى عهد على رضى الله عنه
4_ من أهم متون النحو متن الأجرومية لأبى عبد الله محمد بن محمد داود الصنهاجى المشهور بأبن أجروم
النحو لغةً :بمعنى القصد . نحوت الشيء أي قصدته

وأصطلاحاً علم بأصول يُعرف بها أحوال أواخر الكلم إعرابًا وبناءً
5_الكلام ثلاث أقسام أسم وفعل وحرف ولكل منهم علامات يعرف بها ماعدا الحرف ليس له علامة
6_ الاسم يعرف بخمس علامات
الجر
والتنوين
والإضافة
والندا
والإسناد

الفعل يُعرف
1- تاء الفاعل.
2- تاء التأنيث الساكنة.
3- ياء الفاعلة.
4- نون التوكيد
السين
وسوف
وقد

والحرف ليس له علامة كما قلنا سابقاً
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 03-20-2014, 06:33 AM
احمد حامد حفنى احمد حامد حفنى غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي


آية الكرسي
بسم الله الرحمن الرحيم
اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ
وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ
وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ
وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ
(255)


سورة الفلق
بسم الله الرحمن الرحيم
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ (1) مِن شَرِّ مَا خَلَقَ (2) وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ (3) وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ (4) وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ (4)
سورة الناس
بسم الله الرحمن الرحيم
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَٰهِ النَّاسِ (3) مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ (4) الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ (5) مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ (6)

أخرِج من الأيات الأسماء والأفعال والحروف الموجودة فى الأيات الكريمة ،وأُذكُر علامة كل أسم وفعل وحرف
وعرف النحو أصطلاحاً
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 10:16 AM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.