انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


كلام من القلب للقلب, متى سنتوب..؟! دعوة لترقيق القلب وتزكية النفس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-31-2009, 05:13 PM
حفيدة الحميراء حفيدة الحميراء غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي عندما يتوقف القلب النابض عن النبض !!!

 

عندما يتوقف القلب النابض عن النبض !!!
ولد السيح

الدعـوة إلـى الله مـن أهـم الـمـهـمـات ،
وأوجـب الـواجـبـات ، وأعـظـم القـربـات
بـهـا يـسـتقـيـم أمـر الـفـرد وحـال الـمـجـتـمـع ....

قـال الله عـز وجـل مـثـنـيـاً عـلى مـن قـام بـهـذا الـعـمـل :
( وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى
اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنْ الْمُسْلِمِينَ )


كـم نـسعـد كـثـيراً برؤية الـشاب الـداعـيـة في بـيـته وفـي مـدرسـته
وعـمـله وفي حيّـه
ومـديـنـتـه يـعـمـل بلا مـلـل وبلا كـلـل ...
يـحـتـسـب الأجـر والــمـثـوبة مـن عـنـد الله تعالى ...

فـترى الـجـمـيع يـحـبه ويقـدر لـه جـهوده ومايـقـدمـه
مـن نـفع كبـيـر لنفسه فـي المـقـام الأول
ولمن هـم حـولـه ....

فـهـنـيـئـاً لـنـا بمـثل هذا الأنـمـوذج الـرائـع مـن الـشـبـاب
الذي لاتـكـاد تـرى نـشـاطـاً
إلاّ ولـه سـهـم فـيـه ...
.


والأمـر ذاتـه لايـقـتـصـر عـلى الـرجال فقـط ....
بـل حـتى للـمـرأة نـصـيـبهـا في ذلك
مـن الدعـوة إلـى الله فـي مجـالات كـثـيرة ....

فـمـثـل الـواحـد مـن هـؤلاء كـمـثل
الـقـلب الـنـابـض !!

( فمـتـى مـاكـان الـقـلـب يـنـبـض بـشـكـل سـلـيـم
فـحيـاة ذلـك الـمـرء عـلى مــايـرام ) ...


!!! لــــكــــــن !!!

مـاذا لـو تـوقــف ذلك الـقـلـب النـابض بـالخـير عـن الـنّـبـض !!؟؟؟

وأقـصـد بـذلك أن مـاذا لــو تـوقـف ذلـك الـشـاب
أو تـوقفت تـلك الفـتـاة عن الدعـوة
إلـى الله وعـن نـشـر الخـيـر وتـفـقـيـه الـنـاس بـأمـور الـديـن ...
وتـوجيـه ونصح ونحـوه ؟؟؟


يــاتـرى مـاذا سـيـكـون حـال الـنـاس ؟؟
ومـاذا سـيـكـون حـال الداعــي ؟؟


بـلا شـك أنـه سـيُـفـّوت عـلى نـفـسـه وعـلى الـجـمـيـع
الخـير والـنـفـع الكـثـيـريـن ...
وكـم يُـحـزنـنـا والله تـوقـف ذلـك الـقـلـب النـابـض عـن الـنـبـض ،،،،


( وعـنـدمـا يـتـوقـف ذلك الـقـلـب فـلا تـرجـوا حـيـاةً بـعـد ذلـك !!!! )

ألا فـ لـنـدعـوا إلى الله عـلى بـصيـرة ولـنـستـمـر فـي ذلك
وكـل على حـسـب حاله
ومـقـدرتـه وإبـداعـه فـي أي مـجـال مـن مجـالات الحـيـاة .....
وكـل امرءٍ مـنّـا يـعرف قـدراتـه وإمكـانـاتـه ....


فـلا تـبـخـل أخـي عـلى نـفـسك وأنـتِ كـذلـك أخـيــه وقـدّم مـالديـك
وثـق تـمـامــاً
أن ذلك لـن يـضـيـع عـنـد الله مـتى مـاأُخـلـصت النـيـة لله تـعـالـى
وأُتُـبع هـدي الحـبـيـب صـلوات ربـي وسلامـه عـلـيـه ...


وفـقـنـا الله وإيــاكـم للدعـوة إلـيـه ولـتـقـديـم ونـشـر
كــل خـــــــــير ......


ولـنـكــن جـمـيـعـاً قـلـوبـاً نـابـضـة بــالخــــــــير

والسـلام عليكم ورحمــة الله وبركــاته
http://saaid.net/aldawah/225.htm
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-31-2009, 05:21 PM
بسمة أمل بسمة أمل غير متواجد حالياً
ويبقى الأمل .. بشرط العمل
 




افتراضي

جزاكِ الله خيرا اختيورفع قدركِ
التوقيع

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-01-2009, 03:29 AM
أم الزبير محمد الحسين أم الزبير محمد الحسين غير متواجد حالياً
” ليس على النفس شيء أشق من الإخلاص لأنه ليس لها فيه نصيب “
 




افتراضي

جزاكِ الله خيراً أختي الغالية
ونفع الله بكِ
التوقيع



عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
( وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ ، لَا تَذْهَبُ الدُّنْيَا حَتَّى يَأْتِيَ عَلَى النَّاسِ يَوْمٌ لَا يَدْرِي الْقَاتِلُ فِيمَ قَتَلَ ، وَلَا الْمَقْتُولُ فِيمَ قُتِلَ ، فَقِيلَ : كَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ ؟ قَالَ : الْهَرْجُ ، الْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي النَّارِ )
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-02-2009, 12:22 PM
أم حُذيفة السلفية أم حُذيفة السلفية غير متواجد حالياً
اللهم إليكَ المُشتكى ,وأنتَ المُستعان , وبكَ المُستغاث , وعليكَ التُكلان
 




افتراضي

جزاكِ الله خيرا ونفع بكِ
التوقيع

اللهم أرحم أمي هجرة وأرزقها الفردوس الأعلى
إلى كَم أَنتَ في بَحرِ الخَطايا... تُبارِزُ مَن يَراكَ وَلا تَراهُ ؟
وَسَمتُكَ سمَتُ ذي وَرَعٍ وَدينٍ ... وَفِعلُكَ فِعلُ مُتَّبَعٍ هَواهُ
فَيا مَن باتَ يَخلو بِالمَعاصي ... وَعَينُ اللَهِ شاهِدَةٌ تَراهُ
أَتَطمَعُ أَن تـنالَ العَفوَ مِمَّن ... عَصَيتَ وَأَنتَ لم تَطلُب رِضاهُ ؟!
أَتـَفرَحُ بِـالذُنـوبِ وبالخطايا ... وَتَنساهُ وَلا أَحَدٌ سِواهُ !
فَتُب قَـبلَ المَماتِ وَقــَبلَ يَومٍ ... يُلاقي العَبدُ ما كَسَبَت يَداهُ !

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-26-2011, 07:01 PM
أم حُذيفة السلفية أم حُذيفة السلفية غير متواجد حالياً
اللهم إليكَ المُشتكى ,وأنتَ المُستعان , وبكَ المُستغاث , وعليكَ التُكلان
 




افتراضي

للرفع
التوقيع

اللهم أرحم أمي هجرة وأرزقها الفردوس الأعلى
إلى كَم أَنتَ في بَحرِ الخَطايا... تُبارِزُ مَن يَراكَ وَلا تَراهُ ؟
وَسَمتُكَ سمَتُ ذي وَرَعٍ وَدينٍ ... وَفِعلُكَ فِعلُ مُتَّبَعٍ هَواهُ
فَيا مَن باتَ يَخلو بِالمَعاصي ... وَعَينُ اللَهِ شاهِدَةٌ تَراهُ
أَتَطمَعُ أَن تـنالَ العَفوَ مِمَّن ... عَصَيتَ وَأَنتَ لم تَطلُب رِضاهُ ؟!
أَتـَفرَحُ بِـالذُنـوبِ وبالخطايا ... وَتَنساهُ وَلا أَحَدٌ سِواهُ !
فَتُب قَـبلَ المَماتِ وَقــَبلَ يَومٍ ... يُلاقي العَبدُ ما كَسَبَت يَداهُ !

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-31-2011, 03:39 PM
حلمي اصير داعيه حلمي اصير داعيه غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

شكرا
جزاك الله كل خير
التوقيع



سُئل حاتم الأصم - رحمه الله - كيف تخشع في صلاتك ؟ قال : بأن أقوم فأكبر للصلاة . . وأتخيل الكعبة أمام عيني . . والصراط تحت قدمي , والجنة عن يميني والنار عن شمالي ، وملك الموت ورائي , وأن رسول الله يتأمل صلاتي وأظنها آخر صلاة , فأكبر الله بتعظيم وأقرأ وأتدبر وأركع بخضوع .. وأسجد بخضوع وأجعل في صلاتي الخوف من الله والرجاء في رحمته ثم أسلم ولا أدري أقبلت أم لا ؟؟!
حلمـــــ اصير داعيه ــي


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
!!!, النابض, النبض, القلب, يتوقف, عن, عندما


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 02:44 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.