انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين
اعلانات


( القسم الرمضاني ) { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-14-2012, 01:03 AM
أمة واحدة أمة واحدة غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




Icon36 كن صادقاً "أمسك لسانك"

 







(كن صادقاً "أمسك لسانك")


" عـفـواً "

كم مرة كذبت في حياتك؟
أنت بتقول إيه أبدا عمري ما كذبت

أحيانا
بكذب كذبه بيضه يعنى

المهم مش بضر حد كلمات نسمعها كثيرا

إسأل نفسك..

متى كانت آخر مره قلت لنفسك لن أكذب أبدأ؟
هل تعلم أخى و أختى أن الصدق: أصل كل حال

فمن الصدق يتشعب الصبر ، والقناعة ، والزهد ، والرضا ، والأنس
وبالمثال يتضح المقال
يحكى أن رجلا كان يعصي الله - سبحانه-

وكان فيه كثير من العيوب فحاول أن يصلحها، فلم يستطع

فذهب إلى عالم، وطلب منه وصية يعالج بها عيوبه، فأمره العالم أن يعالج عيبًا واحدًا وهو الكذب

وأوصاه بالصدق في كل حال، وأخذ من الرجل عهدًا على ذلك

وبعد فترة أراد الرجل أن يشرب خمرًا فاشتراها وملأ كأسًا منها وعندما رفعها إلى فمه

قال: ماذا أقول للعالم إن سألني:

هل شربتَ خمرًا؟ فهل أكذب عليه؟ لا، لن أشرب الخمر أبدًا.

وفي اليوم التالي، أراد الرجل أن يفعل ذنبًا آخر، لكنه تذكر عهده مع العالم بالصدق.

فلم يفعل ذلك الذنب، وكلما أراد الرجل أن يفعل ذنبًا امتنع عن فعله حتى لا يكذب على العالم

وبمرور الأيام تخلى الرجل عن كل عيوبه بفضل تمسكه بخلق الصدق

الذى هو قول الحق ومطابقة الكلام للواقع , وهو الصدق في الظاهر والباطن

الذى أمر به الله تعالى فقال :- {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ }التوبة119




وللصدق انواع

1- الصدق مع الله:وذلك بإخلاص الأعمال كلها لله، فلا يكون فيها رياءٌ ولا سمعةٌ

فمن عمل عملا لم يخلص فيه النية لله لم يتقبل الله منه عمله
2- الصدق مع الناس: فلا يكذب المسلم في حديثه مع الآخرين

وقد روي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (كبرت خيانة أن تحدث أخاك حديثا هو لك به مصدق وأنت به كاذب )

3- الصدق مع النفس:فالمسلم الصادق لا يخدع نفسه

ويعترف بعيوبه وأخطائه ويصححها، فهو يعلم أن الصدق طريق النجاة

قال صلى الله عليه وسلم: ( دع ما يريبك إلى ما لا يريبك فإن الصدق طمأنينة والكذب ريبة )
لكي تكون حياتك كلها صدقـًا ، ولتحشر مع الصديقين فاجعل مدخلك صدقـًا ، ومخرجك صدقـًا

وليكن لسانك لسان صدق ، لعل الله يرزقك قدم صدق ، ومقعد صدق

ولا تترك فرصة للشيطان ليستدرجك بالاستكثار من المعاريض

فالصدق صراحة ووضوح
كل واحد منا يريد أن يكون الأفضل في كل شيء
وأن تكون الأفضل هذا شئ ليس بصعب جدا


قكل خلق جميل يمكن اكتسابه بالاعتياد عليه ، والحرص على التزامه ، وتحري العمل به

حتى يصل صاحبه إلى المراتب العالية ، يرتقي من واحدة إلى الأعلى منها بحسن خلقه

ولذلك يقول - صلى الله عليه وسلم - : ((عليكم بالصدق ؛ فإن الصدق يهدي إلى البر ، وإن البر يهدي إلى الجنة ، وما يزال الرجل يصدق ، ويتحرى الصدق ، حتى يُكتب عند الله صدِّيقا))




هدفي هذا الاسبوع

أن يكون يومى خال من الكذب

وأن تكون نتيجة الصدق 100% إن شاء الله
<أصلح نفسك وأدعو ا غيرك>

لا تنسونا من صالح دعائكم

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-14-2012, 01:04 AM
أمة واحدة أمة واحدة غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي


الهدف


بعد قرأتك للمقال
لا تخرج دون أن تضيف شيئا عن الصدق
تجربتك الشخصيه

او تجربه سمعت عنها
قصص للصالحين
أقوال عن الصدق
فليس من المفترض أن تكون المستفيد الوحيد
الكل يريد ان يستفيد

فى إنتظار تفاعلكم معنا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-18-2012, 02:34 AM
أم الزبير محمد الحسين أم الزبير محمد الحسين غير متواجد حالياً
” ليس على النفس شيء أشق من الإخلاص لأنه ليس لها فيه نصيب “
 




افتراضي

نعم نحتاج إلى أمة صادقة مع الله مع نفسها مع بعضها البعض
والله المستعان
..
جزاكم الله خيراً
التوقيع



عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
( وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ ، لَا تَذْهَبُ الدُّنْيَا حَتَّى يَأْتِيَ عَلَى النَّاسِ يَوْمٌ لَا يَدْرِي الْقَاتِلُ فِيمَ قَتَلَ ، وَلَا الْمَقْتُولُ فِيمَ قُتِلَ ، فَقِيلَ : كَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ ؟ قَالَ : الْهَرْجُ ، الْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي النَّارِ )
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-18-2012, 02:47 AM
أحمدالحارون أحمدالحارون غير متواجد حالياً
عضو جديد
 




افتراضي

الصدق كله خير
والموت بداء الصمت خير من الموت بداء الكلام
شكر الله لكم وجعلنا وإياكم من الصادقين
التوقيع

قد ينعم اللهُ بالبلوى وإن عظمتْ ويبتلى اللهُ بعضَ القوم بالنِّعمِ
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 01:27 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.